إقتصادنفط

أسعار النفط تحت المائة دولار

 

تهاوت أسعار النفط نحو أربعة بالمئة دافعة خام  مزيج برنت للتراجع عن مستوى 100 دولار للبرميل، بفعل مخاوف بأن جائحة كوفيد-19 ستخفض الطلب في الصين ،بينما تخطط دول وكالة الطاقة الدولية للإفراج عن كميات قياسية من الخام من الاحتياطيات الاستراتيجية.

 وأنهت عقود برنت جلسة التداول منخفضة 4.30 دولار، أو 4.2 بالمئة، لتسجل عند التسوية 98.48 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى إغلاق منذ 16 آذار/مارس.وأغلقت عقود الخام الأميركي منخفضة 3.97 دولار، أو 4.0 بالمئة، إلى 94.29 دولار.

وتباطأ الطلب على الوقود في الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، بفعل إغلاقات مرتبطة بكوفيد-19 في شنغهاي المركز المالي للبلاد. وبدأت المدينة تخفيف الإغلاق في بعض المناطق الاثنين على الرغم من تسجيل مستوى قياسي للإصابات الجديدة بكوفيد-19 يزيد على 25 ألف إصابة.

وللمساعدة في تعويض نقص في الخام الروسي بعد فرض عقوبات على موسكو، ستفرج الدول الأعضاء بوكالة الطاقة الدولية، ومن بينها الولايات المتحدة، عن 240 مليون برميل من احتياطيات النفط الاستراتيجية على مدار الأشهر الستة المقبلة.

وذكر محللون ببنك جيه بي مورجان أن أحجام السحب من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي الأميركي تعادل 1.3 مليون برميل يوميا على مدار الأشهر الستة المقبلة، وهو ما يكفي لتعويض نقص قدره مليون برميل يوميا في المعروض من النفط الروسي.

وتعرضت أسعار النفط لضغوط إضافية من ارتفاع الدولار الأميركي لثامن جلسة على التوالي أمام سلة من العملات المنافسة. وتجعل قوة الدولار النفط أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى