المحكمة الخاصة

كيف تستعد المحكمة الخاصة لإعلان الحكم في قضية الحريري والبدء بالمحاكمات في قضايا حاوي، حمادة والمر؟

 


الحوارنيوز – خاص

توجهت "الحوارنيوز" للناطقة الرسمية باسم المحكمة الخاصة الزميلة وجد رمضان بثلاثة أسئلة تتناول توقيت النطق بالحكم في قضية الرئيس رفيق الحريري، والمعلومات التي تحدثت عن إحتفالية تحضر لها المحكمة للإعلان عن الحكم من خلال توجيه دعوات خاصة لعدد من اللبنانيين والعرب والأجانب لحضور هذا الإحتفال، كما تناول السؤال الثالث الاستعدادات لبدء المحاكمات في القضايا المتلازمة وهي قضايا الأمين العام الأسبق للحزب الشيوعي اللبناني جورج حاوي والنائب مروان حمادة والوزير السابق الياس المر.
أجوبة المحكمة كانت حذرة وبقيت على مسافة من السؤالين الأول والثاني دون التطرق الى المضمون، فيما عرضت لما تنص عليه القواعد والإجراءات في السؤال الثالث.

أسئلة "الحوارنيوز"

– مع تراجع مستوى الإجراءات الوقائية الصحية وبالنظر الى التوقعات والمهل المبدئية لتاريخ النطق بحكم غرفة الدرجة الأولى في قضية الرئيس رفيق الحريري … هل هناك تقدير لتوقت النطق سيما وأن القضاة قد أنهوا صياغة قرارهم؟

– علمت "الحوارنيوز" بأن المحكمة تنوي دعوة العشرات من ممثلي المجتمع القانوني والشخصيات اللبنانية لحضور جلسة النطق بالحكم… هل ترون ذلك مناسبا في ظلل الأزمة المالية وضغط النفقات الذي تمارسه المحكمة على ذاتها سيما وأن الحكم هو حكم بداية قابل للإستئناف؟

– ما هي الخطوات المتوقعة، في القضايا المتلازمة، بعد تعيين محامي المتضرريين؟

أما أجوبة الزميلة رمضان فقد جاءت على النحو التالي:

1- "ستبلغ المحكمة وسائل الإعلام عن تاريخ صدور الحكم في قضية عياش وآخرين. المتعلقة بإعتداء 14 فبراير 2005 في أقرب وقت ممكن".

2-  "عندما تصدر غرفة الدرجة الأولى قرارًا تحدد فيه موعدًا لعقد جلسة النطق بالحكم ،ستعلم المحكمة وسائل الاعلام والرأي العام عن هذا الموعد وستشرح مختلف الطرق التي يمكن من خلالها متابعة الجلسة بما في ذلك عن بعد".

3- "ترتبط قضية عياش بالاعتداءات الثلاث التي استهدفت السيد مروان حماده والسيد جورج حاوي والسيد الياس المر في 1 تشرين الأول/أكتوبر 2004 و21 حزيران/يونيو 2005 و12 تموز/يوليو 2005 على التوالي وهي حالياً في مرحلة الإجراءات التمهيدية.
تتبع هذه المرحلة قرار غرفة الدرجة الاولى II بشروع بمحاكمة غيابية للسيد سليم جميل عياش. وقد تمت الخطوات التالية: تعيين فريق دفاع لتمثيل حقوق ومصالح المتهم من قبل رئيسة مكتب الدفاع، قرارات الإجراءات التمهيدية المتعلقة بمشاركة المتضررين في  الاجراءات  وكذلك   تعيين ممثلين قانونيين لهم من قبل رئيس القلم. يمكن الآ ن لفريق الدفاع عن المتهم أن يقدم عدداً من الدفوع الأساسية حول اختصاصية المحكمة أو الزعم بوجود عيوب قانونية و/أو . قرار الشروع بمحاكمة غيابية ثم يضع قاضي الإجراءات التمهيدية خطة عمل للتأكد أن كافة الفرق مستعدة للمحاكمة. يعقد قاضي الإجراءات التمهيدية جلسات تمهيدية لتنظيم تبادل الفرق وجهات النظر على نحو يضمن التحضير السريع للمحاكمة؛ التدقيق في وضع ملف الدعوى ومنح الفرق فرصة إثارة مسائل ذات علاقة بها.  قاضي الإجراءات التمهيدية هو كذلك مسؤول عن تقديم ملف يحتوي على قائمة بأسماء الشهود الذين سيدلون بشهادتهم، وملخصاً عن شهادتهم، والوقت المتوقع للإسماع لهذه الشهادات ; قائمة بوثائق الإثبات، وملخص عن قراراته وأوامره؛ ونقاط الاتفاق والخلاف بين الفرق . عند بدء المحاكمة يرسل هذا الملف إلى غرفة الدرجة الاولى II كي تقوم بالخطوات اللازمة لتسهيل سير المحاكمات.

يمكن بدء المحاكمة بعد حل المسائل العالقة في المرحلة الابتدائية والتأكد من أن الدفاع مستعد للمحاكمة.يحدد قاضي الإجراءات التمهيدية موعداً مؤقتاً لبدء المحاكمة قبل أربعة أشهر على الأقل من هذا التاريخ".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى