ثقافة

حسن اللقيس لرئاسة الجامعة الإسلامية بانتظار مجلس الوزراء

الحوار نيوز – خاص

قرر المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى تعيين الوزير السابق الدكتور حسن اللقيس رئيسا للجامعة الإسلامية خلفا للدكتورة دينا المولى،وذلك في ضوء الأزمة التي تمر بها الجامعة جراء الموقف العراقي الأخير منها.

ويفترض أن يتسلم اللقيس مهام منصبه الجديد بعد إنهاء الإجراءات القانونية على هذا الصعيد.وعلمت “الحوار نيوز” أن تسلم اللقيس مهام منصبه يتطلب اجتماعا لمجلس الوزراء لقبول استقالته من الجامعة اللبنانية كأستاذ في الملاك .

والدكتور اللقيس من مواليد بلدة بوداي – قضاء بعلبك في عام 1965، متأهل من الدكتورة ولاء أحمد دياب وله منها ثلاثة أولاد.
–  استاذ محاضر في كلية الهندسة ضمن ملاك الجامعة اللبنانية منذ عام 2000 وحتى تاريخه.
–  دكتوراه في هندسة الميكانيك من جامعة INSA – تولوز – فرنسا.
–  دبلوم الدراسات المعمقة DEA من الجامعة نفسها.
– دبلوم في هندسة الميكانيك من جامعة تشرين – اللاذقية – سوريا.

–  البكالوريا اللبنانية – فرع الرياضيات من ثانوية بعلبك الرسمية.
– أعد عشرات الأبحاث والدراسات العلمية والهندسية التي تم نشرها في الخارج.
–  رئيس المكتب التربوي المركزي في حركة امل منذ عام 2014 وحتى تاريخه.
–  عضو المكتب السياسي للحركة منذ عام 2012 حتى عام 2014.
– رئيس مكتب الشباب والرياضة المركزي في الحركة منذ عام 2006 حتى عام 2010

وقالت مصادر مطلعة إن مهمة اللقيس في الجامعة تتطلب جهدا مضنيا لاعادة الثقة بها في ضوء الأزمة التي مرت بها في الفترة الأخيرة ،وذلك بعد قرار وزارة التربية العراقية مقاطعة ثلاث جامعات لبنانية بينها الجامعة الإسلامية بحجة تزوير شهادات عليا ،خاصة وأن الجامعة تضم في فروعها أكثر من عشرة آلاف طالب بينهم فئة كبيرة من الطلاب العراقيين.

وأكدت المصادر أن ملف الجامعة الاسلامية جرى العمل عليه قبل القرار العراقي ،وتم تصحيح العديد من الشوائب وإقالة بعض المسؤولين ،وتوقعت إجراء اتصالات مع الحكومة العراقية لوضعها في صورة الحقائق والاجراءات التي اتخذت في هذا الصدد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى