سياسةمحليات لبنانية

حاتم ماضي لخلوة تبحث شؤون القضاء

 


الحوارنيوز -خاص
قدم المدعي العام السابق القاضي حاتم ماضي اقتراحا لدراسة شؤون القضاء في لبنان انطلاقا من المسؤولية التاريخية الملقاة على عاتق القضاء في هذه المرحلة.
وكتب القاضي ماضي ان اقتراحه "من دون أسباب موجبة على اعتبار أن هذه الأسباب صارت  معروفة  من  الجميع". 
الاقتراح كما تصوره القاضي ماضي:

"يدعو  مجلس  القضاء  الأعلى   إلى  خلوة غير  علنية  الا عند   تلاوة  التوصيات .

موضوع  الخلوة دراسة شؤون القضاء العدلي والإداري والمالي والعسكري.

مدة  الخلوة يومان أو ثلاثة

مكان  الخلوة  إحدى  قاعات   محكمة  التمييز  في  قصر   العدل   في   بيروت،  او  إحدى  قاعات  نقابة  المحامين في   بيروت.

مدعوو   الخلوة:  رئيس  مجلس   القضاء  الأعلى. رئيس  مجلس   شورى الدولة.  رئيس  ديوان   المحاسبة. رئيس  محكمة   التمييز   العسكرية.

وزير  العدل.   وزير   الدفاع   الوطني . نقباء   المهن   الحرة   وخصوصا  "  نقيب   المحامين   في   بيروت.   ونقيب   المحامين    في   الشمال. 
                                                                                      
رئيس  لجنة  الإدارة  والعدل   النيابية.

عمداء  كليات  الحقوق  لبنان.

يعين من  بين  الحاضرين  امانة  عامة  لضبط  العمل   الإداري  . 

يقدم   كل  من  المشاركين   مساهمة  خطية   تتضمن  عرضا   للمشكلة وتصورا   للحل.

يتاح   للغير  من  خارج  الخلوة   إبداء رأيه  كتابة.

تناقش جميع أوراق العمل .  وتحفظ  المناقشات  بالطريقة  المناسبة  .

بنهاية المناقشات  يدعى إلى   جلسة علنية تحضرها  كل وسائل الإعلام تتلى فيها التوصيات.

ترفع   التوصيات إلى حيث يجب من أجل  العمل على جعلها حقائق قانونية.

أنها خلوة تاربخية جامعة كل  مكونات  الوطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى