إغتراب

الجامعة الثقافية ترد على تقرير الحوار نيوز.. وتأمل توخي الدقة والموضوعية في نقل الأخبار


الحوار نيوز- خاص

جاءنا من الامانة العامة المركزية للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم الآتي:
  


تحية واحترام وبعد،


لقد نشرتم في موقعكم بتاريخ 24/12/2019، خبرا" يتعلق بالمؤتمر التاسع للمجلس القاري الافريقي التابع للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، تحت عنوان "يحفوفي رئيسا والتحديات كبيرة".

وحيث أن الخبر تضمن أمورا" تقع في خانة القدح والذم وتستوجب الرد والتوضيح، يهمنا أن نوضح للرأي العام اللبناني في الداخل وفي الخارج مجريات الأمور، طالبين التجاوب في نشر البيان كما هو مرفق ربطا".


شاكرين لكم تعاونكم.


                                                                 باحترام
       
     


                                                                      الأمين العام المركزي المساعد

                                                                        أحمد عاصي

 

وهذا نص البيان:

لقد نشرتم في موقعكم الالكتروني بتاريخ 24/12/2019، خبرا" يتعلق بالمؤتمر التاسع للمجلس القاري الافريقي التابع للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، تحت عنوان "يحفوفي رئيسا والتحديات كبيرة".
يتهم فيه كاتب المقال الرئيس العالمي السيد عباس فواز بصفته الرئيس السابق للمجلس القاري الافريقي بتأخير موعد الاستحقاق الانتخابي للمجلس القاري لفترة ثلاثة أشهر بغية ضمان انتخابه رئيسا عالميا، إضافة الى اتهام المجلس القاري بابتعاده عن القاعدة الاغترابية وعدم تطوير العلاقة مع المغتربين وعائلاتهم.

يهمنا في هذا الإطار توضيح ما يلي للرأي العام اللبناني، لوضع الأمور في اطارها الصحيح؛ مع تحفظنا على كل ما ورد في الخبر المذكور لعدم صحته وعدم قانونيته:

1- فيما يتعلق بموضوع الاستحقاق الانتخابي:

– لقد انتخب المجلس القاري الافريقي هيئته الإدارية السابقة بتاريخ 9/10/2017 لمدة سنتين تنتهي في 10/10/2019، كما نصت عليه أنظمة الجامعة والمجلس.

– لقد تزامن تاريخ انتهاء مدة الهيئة الإدارية للمجلس مع تاريخ انعقاد المؤتمر العالمي للجامعة بتاريخ 10/10/2019، ومن المعروف ان تحديد تاريخ انعقاد المؤتمر العالمي والدعوة اليه تحصل قبل ثلاثة أشهر من تاريخ انعقاده على الأقل.

– فاستحال بالتالي انعقاد مؤتمر المجلس القاري الافريقي بنفس تاريخ انعقاد المؤتمر العالمي فاقتضى تأجيله، وبالتالي فإن ربط تأجيل مؤتمر المجلس القاري الافريقي وانتخاب هيئته الإدارية الجديدة بالاستحقاق المتعلق بالرئاسة العالمية للجامعة هو محض افتراء، ويشكل تجنياً فاضحاً للقيّمين على المجلس القاري الافريقي وعلى الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم كمؤسسة مشهود لها باحترام الأصول والأنظمة.

 

2- فيما يتعلق بموضوع الابتعاد عن القاعدة الاغترابية:

– لقد قامت الهيئة الإدارية السابقة للمجلس القاري الافريقي برئاسة السيد عباس فواز بالعديد من الزيارات الى مختلف البلدان الافريقية والتقت الجاليات اللبنانية وعائلاتهم واستمعت الى همومهم وتطلعاتهم، وتمكنت من تفعيل جميع الفروع والمجالس الوطنية الافريقية فضلا عن تأسيس العديد من الفروع والمجالس الجديدة.

– لقد نظمت الهيئة العديد من المؤتمرات الدولية الناجحة ونذكر منها على سبيل المثال:
*المؤتمر الاقتصادي اللبناني المصري الافريقي الذي انعقد برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي في العام 2017 في القاهرة.

*مؤتمر اندحار الإرهاب وتأثيره على افريقيا وقد عقد في العام 2018.

*مؤتمر البحث العلمي الذي انعقد في لبنان خلال الشهر المنصرم

والجميع يشهد ان ما قامت به الهيئة الإدارية السابقة للمجلس القاري الافريقي شكلت سابقة يحتذى بها وينبغي تعميمها على مستوى الجامعة ككل.

وأخيرا إذ نسجل تقديرنا لاهتمام القيمين على موقع "الحوار نيوز" الالكتروني بالشأن الاغترابي عموما وبشؤون الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم خصوصا، نتمنى عليكم توخي الدقة والموضوعية في نقل الاخبار، حرصا على المصداقية وللحفاظ على أفضل العلاقات بين المغتربين والمقيمين في هذه الاوقات العصيبة التي يمر بها وطننا الحبيب، لما للاغتراب اللبناني وللجامعة اللبنانية الثقافية في العالم بكامل أجهزتها ومؤسساتها من دور أساسي في مساعدة لبنان للخروج من أزمته الراهنة.

 

                               الأمانة العامة المركزية
                            


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى