منوعات

إكسبو 2020 دبي.. رقصات تراثية إنغولية تلهب اكسبو دبي 2020 (صور)

الحوارنيوز – دبي

احتفى جناح أنغولا مع جمهور إكسبو 2020 دبي، بالهوية والمنشأ ورحلة الحياة، حيث قدمت مجموعة من الفنانين لوحات راقصة تعبيرية، عكست التنوع الثقافي الأنغولي وارتباطات الرقص بالتراث والتاريخ الإنساني للشعوب.

فعلى مسرح دبي ملينيوم نُظّم العرض الفني الأنغولي الفريد، إضافة إلى عروض غنائية وموسيقية ساحرة أخرى أبرزت التقاليد المميزة والثقافة الغنية للجمهورية الأفريقية.

وحمل العرض المذهل عنوان “قلوب تتمسك بالماضي، وعقول تفكر بالمستقبل”، الذي يتواءم وشعار إكسبو “تواصل العقول وصنع المستقبل“.

واعتلت المسرح مجموعة من الراقصين الذين قدموا رقصات تراثية مبهرة، مثل رقصة السامبا ذات الجذور الأفريقية، وهي من الرقصات اللاتينية العديدة التي تعود أصولها إلى الكونجو وأنجولا.

وشارك أفراد من الجمهور في التفاعل الحي مع العرض، حيث استدعى مقدم الحفل ثلاث طفلات من الحاضرين، للصعود على خشبة المسرح، والرقص على إيقاعات أفريقية مبهجة وسط تشجيع الجمهور وتصفيقه، بالإضافة إلى مشاركة أحد الشبان في الرقص على أنغام واحدة من المقطوعات المميزة في أجواء مفعمة بالبهجة والحيوية.

وتشتهر أنغولا بالموسيقى، وتقام العروض في جناح الدولة الأفريقية على مدار اليوم، حيث يُسمع قرع الطبول وأنغام البيانو والغيتار في احتفال بالثقافة الأنغولية. وتشارك أجنحة الدول المجاورة للجناح في هذه العروض؛ لتؤكد أن الموسيقى لغة تجمع الثقافات مهما اختلفت لغات التواصل.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى