إقتصاد

.. وأزمة طاقة في بلغاريا

الحوارنيوز – صوفيا

ستبدأ وزارة الطاقة البلغارية والإدارات الحكومية الأخرى بإعداد  تدابير لدعم الأعمال التجارية التي تأزمت بسبب ارتفاع أسعار الكهرباء في الأشهر الأخيرة في بلغاريا.

وكان هذا الأمر موضع اجتماعات متلاحقة عقدها وزير الطاقة البلغاري أندريه زيفكوف مع ممثلي الشركات التجارية والمؤسسات الصناعية.

ويبلغ استهلاك الكهرباء اليومي الحالي في بلغاريا 4000 ميجاوات في الساعة ويتم تصدير 2000 ميجاوات أخرى، وقال الوزير زيفكوف “إن هناك حالة من الذعر في أسواق الطاقة في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، وبلغاريا ليست بمنأى عن ذلك، حيث بلغ سعر الكهرباء في 17 سبتمبر 330 ليفا ميغاواط/ساعة.

وأضاف زيفكوف “أنه منذ بداية شهر أيلول الجاري يعد سعر الكهرباء في بلغاريا من بين الأدنى في الاتحاد الأوروبي، ولكن هذا ليس سبباُ للعزاء حيث ترتفع الأسعار في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وتبيع محطة Maritsa East 2 لتوليد الطاقة التي تعمل بالفحم، والتي تنتج كهرباء رخيصة في السوق النظامية ،ولكنها تذهب الآن إلى السوق الحرة لتخفيف الأسعار، بقدرة شبه كاملة مع إيقاف تشغيل وحدتين فقط من وحدات الطاقة الثمانية للصيانة المجدولة. وقال زيفكوف: “من المهم بالنسبة لنا أن تظل الصناعة قادرة على المنافسة والتأكد من عدم وجود حالات إفلاس وصدمات في الاقتصاد”.

ووفقاً لكونستانتين سيميونوف، رئيس الاتحاد البلغاري لرأس المال الصناعي، فإن الصناعة ستحتاج إلى “عدة مئات من الملايين من اليورو حتى نهاية عام 2021 للتخفيف من الصدمات الاقتصادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى