منوعات

هكذا كافأ رجل أعمال موظفيه في الولايات المتحدة ..فماذا عن لبنان؟

 

الحوارنيوز – خاص
مع اقتراب فترة الأعياد، قرر مالك شركة مكافأة موظفيه بطريقة "سخية"، أثارت دهشتهم وإعجابهم في آن واحد.
وحسب تقارير صحفية بريطانية، فإن إدوارد سان جون صاحب شركة العقارات الضخمة في مدينة بالتيمور بولاية ماريلاند الأميركية، قرر منح موظفيه 10 ملايين دولار.
وبحسبة بسيطة، فإن كل من موظفي الشركة الأميركية الـ198، سيحصل في المتوسط على نحو 50 ألف دولار هدية من "الرأس الكبير" في المؤسسة.

لكن سان جون وضع طريقة أخرى لتوزيع الأموال، تعتمد على أقدمية الموظفين لديه.
وقالت صحيفة "مترو" البريطانية إن الموظفين انتابتهم فرحة عامرة وأخذوا يتبادلون الأحضان، عندما استلموا المظاريف الحمراء التي تبشرهم بالمكافأة غير المتوقعة.
وقال إدوارد لموظفيه إن "سبب المنحة أن الشركة حققت هدفها بتطوير 20 مليون قدم مربعة من المكاتب والوحدات السكنية في الولايات المتحدة".
وتابع: "للاحتفال بتحقيق هذا الهدف، أردنا أن نكافئ كل الموظفين بطريقة رائعة تترك أثرا جيدا في حياتهم".
وختم: "أنا ممتن لكل موظف على عملة الجاد وتفانيه".
هذا في الولايات المتحدة الأميركية، وقد نجد مثيلا لمثل هذه المبادرات في أكثر من دول حول العالم ،أما في لبنان فأنت محظوظ هذه الأيام إن تمكنت من قبض راتبك أو نصف راتب، وحتى في أيام البحبوحة فإن الإستغلال البشع لليد العاملة هو سمة البرجوازية اللبنانية التي لا تعطي شيئا دون أن تأخذ مقابله أضعافا من قوة عملك وجسدك ومعنوياتك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى