دولياتسياسة

مسلماني ينتصر لمبادئه ويستقيل من منصب نائب رئيس المجلس التشريعي في نيو ساوث ويلز -سيدني: تضامن استرالي،عربي، لبناني وإبتهاج إسرائيلي

 


الحوارنيوز – سيدني
قدم نائب رئيس المجلس التشريعي في نيو ساوث ويلز النائب الأسترالي اللبناني الأصل شوكت مسلماني إستقالته من منصبه.
وكان النائب مسلماني قد رفض الاعتذار تحت الضغوط الاعلامية، معتبرا انه لم يرتكب اي خطأ ليعتذر عنه حين نشر مقالا عن كيفية تمكن الحكومة والقيادة الصينية من معالجة أزمة انتشار الوباء.

وأعرب مسلماني في مقالته التي نشرتها "الحوارنيوز" عن إعجابه بالرئيس الصيني جينبينغ وكيفية تعاطيه مع ازمة انتشار فيروس كورونا، منتقدا رئيس الوزراء الأوسترالي سكوت موريسن بسبب تقصيره في ادارة الازمة في استراليا منذ البداية مما تسبب في إصابات كان من الممكن تفاديها.

إستقالة مسلماني أسعدت نائب رئيس "جمعية أصدقاء إسرائيل ولت سيكورد " الذي أعرب عن فرحته لهذه الاستقالة التي جاءت على أثر تعرض مسلماني الى هجمة إعلامية شرسة من كبريات القنوات والصحف والاذاعات الاوسترالية.

كما أعربت صحيفة "الاخبار الاسرائيلية الرقمية" عن سعادتها بإستقالة النائب مسلماني بسبب مواقفه ضدالاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، وقالت: "إنه يعتبر المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي لجنوب لبنان كالمقاومة ضد النازية الألمانية وأن دولة إسرائيل فاسدة".

وذكرت أن "النائب مسلماني شارك في مسيرة دعما لفلسطين في مدينة سيدني وكان علم المقاومة بالقرب منه كما رفض عام 2018 استقبال رئيس اللوبي الصهيوني فيك الهادف في البرلمان الأوسترالي.

واستنكر عدد كبير من فاعليات الجالية العربية ما تعرض له ابن الجالية النائب مسلماني من ضغوط لتقديم الاستقالة، وأكدوا مساندته لرفضه تقديم الاعتذار مهما كانت الاغراءات والتهديدات لانه لم يرتكب خطأ لتقديم الاعتذار. ورفضوا كل اشكال التهديدات التي يتعرض لها هو وعائلته.

معروف ان مسلماني هو عضو في المجلس التشريعي في برلمان سيدني منذ نحو عشرة أعوام.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى