سياسةمحليات لبنانية

لتحطيم القبضة المالية.. كورونيا


   


ماذا تغيّر؟
عادوا واختلفوا على الهندسة الادارية المالية الجديدة ،كأن لا انتفاضة حصلت وكأن لا إفلاس في البلاد وكأن لا "كوفيد" حلّ ضيفا عزيزا على البلاد.
كشّر الزعماء اللبنانيون عن أنيابهم و زأر بعضهم بوجه البعض الآخر متوعداً ان لم يمرر اسم نائب الحاكم واسم عضو هيئة الرقابة على المصارف الذي يريد .
ماذا تبدّل؟
انه اختبار مهم وخطير لرئيس الحكومة، فإن تسللت الأسماء من دون منافسة واضحة وحقيقية بواسطة النبذة الشخصية العلمية لكل مرشح للمنصب على ان يفتح باب الترشح للجميع فإن مصداقية الحكومة ستسقط سقوطاً حرّاً في دائرة الخيانة الوطنية.
يجب فتح باب الترشح للجميع على ان تعرض النبذة العلمية لكل مرشح للمنصب على اعلام تلفزيون لبنان الرسمي .فالرأي العام اللبناني ليس نكرة ومن حقه ان يعرف وان يشارك في هندسة القبضة المالية الوطنية اذ المطلوب تحطيم القبضة المالية الحزبية والطائفية.
انهم يعيدون الهندسة الادارية للقبضة المالية وكأنهم ليسوا المتهمين المشبوهين والمتسببين بافلاس البلاد؟!
يا جانب رئيس الحكومة،
اين الاموال المنهوبة واين إحالة الفاسدين للمحاكمة؟
يا حلف الثامن من آذار ، يا من ادعيتم انكم مختلفون عن حلف الرابع عشر من آذار، ما الفرق في ادارة الدولة عن الحريرية-الجنبلاطية السياسية؟
في نهار كوروني اطلقت المحكمة العسكرية جلاد الخيام ،وانّا لخائفون من ليلة كورونية أخرى تتسلل فيها اسماء لا تليق بالشعب اللبناني ،اسماء تخدم اربابها واسيادها وتبيع شعبها بحفنة من الدولارات  .
من العار ان نستبعد اسماء حرّة حذرت ونبهت الشعب من الافلاس قبل حصوله بسنتين ،و وضعت حلولا لجات اليها الدولة حاليا.
لم يبق من أمل لنا غير الرهان على القائد كوفيد التاسع عشر ، ذاك الفارس الملثم والشجاع لانقاذنا….
جانب القائد كوفيد هل تعرف منازلهم ام نرشدك بالعناوين؟
ايها القائد كوفيد لا تنس نحن ضباطا في جيشك ونحن  بتصرفك…
ملاحظة:بعد اقفال المعابد عند حاجتنا لها، لا قداسة بالقرابة لأحد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى