ثقافة

في مفهوم الثقافة(حيّان سليم حيدر)

  حيّان سليم حيدر

في سياق قراءة وتصنيف وتبويب وترشيف (أرشفة) تراث سليم حيدر المنثور، شَخَصَت أمامي خواطر له في مفهوم الثقافة.  وعلى الرغم من البحث الحريص، لم أتمكّن من تحديد لا عنوان هذه “الدراسة” ولا تاريخها ولا المناسبة، أو المحاضرة أو الرسالة، التي وردت فيها، فرأيت أن أنشرها كما قراتها.  ويبقى مضمونها عنوانًا عابرًا للزمن وعِبْرة للمناسبة وتعبيرًا عن بلاغة اللغة. 

فيما يأتي مفهوم الثقافة عند سليم حيدر.

_____________________________________________

” ولكن الثقافة أمر بشري، والبشر من لحم ودم، قد تجمّعوا وافترقوا على بقاع الأرض، فدفعتهم الأرض وثبّت التاريخ دمغتها.  تحرّكت ألسنتهم فكانت اللغات، ونبضت قلوبهم فكانت الأديان، ونزعت غرائزهم فكانت الأطماع، وولدت عقولهم فكانت الآلات، وتأصّل العداء، وسالت الدماء.  وتوثّقت الروابط بين أفراد كلّ مجموع، وتوتّرت العلاقات بين مجموع ومجموع، فنشأتت القوميات، وصبغت كلّ شيء بصباغها، ولم تسلم الثقافة من ذلك.”

” الثقافة فكر وروح وذوق، في أناء لغة، وفي رقعة أرض وفي إطار تاريخ، والثقافة أولًا وآخرًا تراث، أو هي عنوان التراث، وجه الحضارة، خلاصة الفكر المتراكم في مكان، خلال الزمان!”

” كلّ مثقّف متعلّم، ولا يعكس.”

” العلم عقل، عقل مجرّد، بيان واقع، منطق أسباب ونتائج، أو منطق علاقة بين الأشياء.  والثقافة عقل وروح، مزيجا رفاقا.”

” الثقافة عقل وروح، عقل في خدمة الحقيقة، وروح في خدمة الحقّ، والكلّ في خدمة الإنسانية.”

” لا يقصد بالعلم عكس الجهل، فذلك مقصود على كلّ حال.  ولكن يقصد بوجه خاص نشر الطرق العلمية، والأساليب، نشر العقلية العلمية الصرف.  والعقلية العلمية تقتضي أن يتوارى العالم وراء الأشياء، فيلاحظ الحوادث ويجمعها ويبوّبها ويقارن فيما بينها فتتكون له عن ناموسها فكرة يأخذها بكلّ حذر على سبيل الإفتراض، ويخضعها للتجارب، فإن أيّدتها فهي ناموس طبيعي، وإن خذلتها طرح الباحث فكرته وعمد إلى الملاحظة من جديد ثم إلى الإفتراض ثم إلى التجربة.”

” تلك إجمالًا طريق إكتشاف الحقائق، وهي تفترض أمرين: الإيمان بالعمل وبمنطق الأشياء، ثم حبّ المعرفة المجرّد.”

” وإذا كنت كرّرت في هذا الحديث ألفاظ البروج والقلب والذوق، وإذا كنت كرّرت لفظة القدسية، فذلك لأن الثقافة بنظري نوع من العبادة.  وما ذنبي أنا إذا كانت اللغة العربية واسعة مستفيضة، لكلّ معنى فيها لفظة خاصة، ولكلّ لون من معنى؟  وإلّا فالفرنسية تقتطع العبادة من صلب الثقافة:

 ! Culture, Culte

فالثقافة عبادة.  عبادة الحقيقة، وعبادة الحقّ: العقل والروح.  فإلى الهيكل أيها المصلون!

سليم حيدر. 

مقتطفات من مقدمة المؤلّف وقد غاب عن الباحث العنوان والتاريخ والمناسبة.

بيروت، في 28 نوّار 2021م.                                                                   حيّان سليم حيدر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى