إغتراب

جمعةرئيسا لمنتدى التنمية والهجرة: لسنا بديلا عن اي مؤسسة اغترابية

 

انتخبت الهيئة العامة للمنتدى اللبناني للتنمية والهجرة المدير العام للمغتربين السابق هيثم جمعة رئيسا للهيئة الإدارية للمنتدى، والتي ضمت، بالإضافة الى جمعة، كلا من عبد المولى الصلح نائبا للرئيس، انطوان منسى أمينا للسر، عزت عيد أمينا للصندوق، سعدى فخري مسؤولة عن التنمية، جهاد العقل محاسباً، أحمد عاصي ممثلاً للجمعية تجاه الحكومة، نيقولا فيعاني مستشارا، حسن نعنوع مستشاراً.
واللافت أن الهيئة الإدارية ضمت شخصيات فاعلة في الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، ما أوحى بأن المنتدى قد يكون بديلا عن الجامعة كمؤسسة إغترابية أو أنه سيقتطع جزءا من أهدافها لمصلحته، سيما وأن المنتدى أبدى إستعداده "للمساهمة في كل ما يجمع الشمل"!
وتوضيحا لذلك أوضح بيان صادر عن المنتدى "أنّ المنتدى "شخصية معنوية قائما بذاته وليس بديلاً عن أيّ مؤسسة اغترابيه وهو يمد يده إلى كلّ المهتمين من الجمعيات اللبنانية ذات العلاقة وخاصة الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم".
وأشار بيان صدر إلى أنّ "المنتدى هو جمعية لبنانية تهتم بأمور المهاجرين اللبنانيين الإنسانية والاجتماعية، وهي جمعية إنسانية غير سياسية وغير دينية وهي مستقلة ومنفتحة على كلّ المهاجرين اللبنانيين للتعاون معهم في حقلي التنمية والهجرة وفي معالجة أوضاعهم ومساعدتهم لدى المراجع الرسمية والدولية".
وأشار إلى أنّ "المنتدى اللبناني للتنمية والهجرة هو جمعية لبنانية تأسست عام 2018 لضرورة المشاركة عن طريق التعاون والتكامل مع المؤسسات المحلية الرسمية والأهلية، في ورشة تطوير وتحسين أحوال المواطنين من خلال استغلال الموارد والطاقات المتاحة في مكانها الصحيح، والإفادة من قدرات المغتربين المادي والمعنوية في عملية التنمية والنهوض بالوطن الأم".

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى