سياسةمحليات لبنانية

أول إتصال بين عون وبعض مكونات الحراك الوطني

 


الحوارنيوز – خاص
في أول تواصل بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وبعض مكونات الحراك الوطني، استقبل الرئيس عون الوزير السابق جان لوي قرداحي الذي سلمه نسخة من النداء الصادر عن عدد من الشخصيات السياسية والفكرية والادبية ومن العاملين في المجتمع المدني، والذي تضمن مقترحات لحل الازمة الراهنة.
ويأتي استقبال عون للوزير قرداحي في سياق متابعة الاتصالات واللقاءات التي يجريها عون تمهيدا لتحديد موعد الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس للحكومة.
وكان الرئيس عون تابع، قبل ظهر اليوم، التطورات السياسية والامنية في البلاد، وفي اطار اللقاءات، استقبل الرئيس عون النائب جميل السيد واجرى معه جولة افق تناولت المستجدات.
والتقى الرئيس عون الوزير السابق كريم بقرادوني.
يذكر أن "النداء" الذي سلمه قرداحي للرئيس عون تضمن حزمة مطالب وعناويين وقع عليه نخبة من المؤيدين والناشطين في الحراك الوطني وقد جاء في النداء الذي كانت قد نشرته "الحوارنيوز":" إن خروجنا على الظلم، أثبت وحدتنا خارج الاصطفاف الطائفي، حيث وحدّنا الفقر والقهر والغضب والسعي إلى مستقبل كريم، وهو يندرج تحت ما يلي:
1- وقف الفساد والهدر واستعادة الأموال المنهوبة، ومحاسبة المرتكبين، وذلك بإلقاء الحجز الاحتياطي على ممتلكات وحسابات كل من تولّى مواقع رفيعة في السلطة والإدارة والأمن، ومنعهم من السفر في حال طاولتهم تهمة بالفساد أو شبهة به.
2- تشكيل حكومة انتقالية من شخصيات وطنية نظيفة لا حزبية، ولمدة أقصاها سنة واحدة، تنحصر مهامها بالآتي:
أ- إحالة جميع المرتكبين والمشتبه بهم إلى محكمة الجنايات.
ب- وضع قانون انتخاب وطني لاطائفي كما تنص المادة 22 من الدستور، خلال مدة شهرين من تاريخ تشكيلها.
3- حلّ مجلس النواب وإجراء انتخابات نيابية وفق القانون الجديد.
4ـ اتخاذ الإجراءات اللازمة لضبط الهدر والفساد المباشر ، حفاظاً على الأملاك العامة.
5- مطالبة مجلس النواب بتشكيل الهيئة الوطنية لإلغاء الطائفية السياسية خلال شهرين، على أن تنجز أعمالها خلال عام من تشكيلها.
6- تحرير القضاء وسائر أجهزة الرقابة من وصاية السلطة السياسية، فوراً.
أيها الشرفاء
7-اعادة اعتقال ومحاكمة جميع العملاء الذين تعاملوا مع العدو الصهيوني
8- محاسبة من اخل بالاجهزة الامنية بلائحة 303
لقد فشل الذين تعاقبوا على الحكم منذ مئة عام في إصدار كتاب تاريخ موحد للبنان، لكن خلال أيام اتحد الوطن في الساحات والشوارع، وكتبنا تاريخ لبنان المعاصر والبهي، لذلك فإن إصرارنا على تحقيق المطالب، يوصلنا إلى عقد اجتماعي جديد يؤسس لوطن يليق بنا وبإنسانيتنا وحضارتنا .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى