اتصالات

أرخص هاتف من “آيفون”..وأصغر هاتف من اليابان


أرخص هاتف من شركة أبل (أيفون   XR) يصل الى الأسواق في الأسبوع الأخير من الشهر الجاري،ومن المنتظر أن يبدأ غدا الجمعة تسليم الأجهزة للطلبات المسبقة، بينما سيتواجد الجهاز الحديث في المحال التجارية بدءا من السادس والعشرين من الشهر الجاري.
وكانت أبل، أعلنت من مقرها في كوبرتينو بكاليفورنيا في 12 سبتمبر الماضي، عن سلسلة هواتفها الجديدة التي شملت أيفون "XS" و"XS" ماكس إلى جانب "XR".
الهاتف الجديد "XR" سيحتوي على العديد من مزايا التكنولوجيا الجديدة، بما فيها شاشة ريتنيا السائلة قياس 6.1 إنشات، التي ستغطي الجهاز من الحافة للحافة.بالإضافة إلى ذلك سيأتي الجهاز مزودا بتقنية الشحن اللاسلكي، ومعززا بمعالج "إيه 12 بيونيك" الجديد، المماثل للموجود في XS وXS ماكس، والذي يتفوق على كل أجهزة أندرويد في اختبارات السرعة.
ورغم احتواء الجهاز على كاميرا مفردة 12 ميغابيكسل، على الجانب الخلفي للجهاز، فإنه يتضمن كل القدرات الإضافية مثل المؤثرات المعززة للعمق في الصور.وتسمح ميزة التحكم بالعمق للمستخدم أن يضبط العمق في الصورة أثناء التقاطها وبعد التقاطها، كما ذكر موقع "ماك ورلد".
وتدعم الكاميرا أيضا ميزة التحكم بزاوية العدسة، كما تأتي معززة بمستشعر جديد كليا، الأمر الذي يساعد في خاصية التركيز التلقائي بسرعة أكبر.
ومن المزايا الأخرى في الجهاز خاصية التعرف على الوجه لفتح الجهاز عبر النظر إلى الشاشة، كما أنه مصمم لمقاومة الماء.
ويكمن الفارق الأساسي بين آيفون XR وبين آيفون XS في جودة الشاشة، إذ يأتي الأخير بشاشة سوبر ريتينا OLED بدقة شاشة أفضل من تلك التي توفرها الشاشة السوبر ريتينا السائلة.
ويقدر سعر آيفون XR بحدود 749 دولار، مقابل سعر آيفون XS الذي يبدأ من 999 أو 1099 دولار لـXS ماكس.
كما يتميز آيفون XR بطرحه ألوان مبهجة عدة بينها الأزرق والأصفر وأحمر ومرجاني، بالإضافة إلى الأبيض والأسود، بينما يأتي XS و XS ماكس بالفضي والرمادي والذهبي فقط.
                       أصغر هاتف

في هذا الوقت تستعد شركة الاتصالات اليابانية "إن تي تي دوكومو"، لطرح أخف وأرق هاتف في العالم خلال نوفمبر المقبل، لكن الجهاز المرتقب لن يضم المزايا المألوفة في الهواتف الذكية.
الهاتف الذي جرى الإعلان عنه في مؤتمر صحفي، يوم الأربعاء، سيكون صغيرا جدا حتى أنه سيكون بوسع المستخدم أن يضعه في محفظة الجيب.
وقال مدير الشركة اليابانية، كازوهيرو يوشي زاوا، إن بعض الناس يعشقون هواتف الشاشات الكبيرة لأنهم مولعون بمزايا الفيديو والألعاب، لكن أناسا كثيرين في المقابل يريدون أجهزة بسيطة وخفيفة، حتى يحملوها دون عناء.
وأضاف أن هذا الأمر هو الذي دفع الشركة إلى تطوير جهاز صغير بمزايا بسيطة تلبي حاجة الأشخاص الذين لا يريدون سوى إجراء المكالمات والاطلاع على الرسائل وتصفح الانترنت من حين إلى آخر.
ويصل حجم الشاشة في الهاتف إلى 2.8 بوصة، ولا يضم الجهاز أي عدسة كاميرا كما لا يحوي منفذا للسماعات، وتكمن الميزة الكبرى لهذا الهاتف في وزنه الذي لا يتخطى 47 غراما، أما السُمك فلا يتعدى 5.3 ميليمترات.
ويعد وزن هذا الهاتف الياباني خفيفا جدا إذا قورن بأجهزة حديثة جرى طرحها، فوزن هاتف "آيفون إكس إس"، مثلا، يصل إلى 177 غراما.
ويرى خبراء التقنية أن مشكلات الخصوصية وإدمان المنصات الاجتماعية صارت تدفع عددا متزايدا من الناس إلى شراء هواتف بسيطة توصف بـ"الغبية" لأجل الاقتصار على استخدام  يضمن الحد المطلوب من الخدمات.
وأوضحت شركة "دوكومو" أن سعر الهاتف منافس جدا وسيناهز 32 ألف ين ياباني، أي نحو 284 دولارا أميركيا، وهو ما يقترب من ربع سعر هاتف آيفون الجديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى