سياسةصحفمحليات لبنانية

وفد من عشائر وادي خالد يزور حزب الله:عكار جزء من مشروع المقاومة

 

 

في بادرة لافتة للانتباه استقبل نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم وفدا من علماء وعشائر عرب وبلديات وروابط مخاتير ومخاتير ورابطة طلاب عكار ومجموعة “معا نحو عكار أفضل” وفاعليات وادي خالد، يتقدمهم المستشار في العلاقات الدبلوماسية الشيخ مؤمن مروان الرفاعي والسيد منذر الزعبي وشيخ مشايخ عشائر عرب وادي خالد الشيخ سمير ابراهيم ورئيس روابط مخاتير الوادي المختار أحمد الحمد. 
 
وأطلع الوفد الشيخ قاسم على الأوضاع التي تعيشها منطقة عكار على المستويات الأمنية والإجتماعية والسياسية والإقتصادية. وأكد الوفد أن “عكار لن تكون إلا جزءا من مشروع المقاومة، وأن العرب هم من يقفون اليوم مع فلسطين، وأن الأخلاق العربية تفرض على الشعوب العرببة نخوة أكثر لمزيد من الوحدة والتعاون ونصرة الأشقاء العرب بعضهم لبعض وليس التخاذل في وجه المشروع الصهيو-أمريكي”. 
 
بدوره، شكر قاسم للوفد زيارته، وأكد أن “عكار في أول سلم أولويات المقاومة وخصوصا وادي خالد”. 
 
ثم، كرم الوفد قاسم وألبسوه عباءة العرب الأصيلة، مؤكدين أن “العرب لن يكونوا في يوم من الأيام إلا مع المقاومة”. 
 
بدوره شكر قاسم للوفد، وقال: “إن المقاومة ليست بعيدة عن عكار التي يحمل هم أهلها دائما الزعبي والرفاعي وقبله كان أبوه الشيخ المجاهد مروان الرفاعي رحمه الله”، مشددا على أن  “الوحدة الإسلامية محفوظة بالعلماء المخلصين وبتجمع العلماء الذي أسس للوحدة الإسلامية ولنهج المقاومة”. 
 
وختم قاسم اللقاء بتكريم الرفاعي بعباءته الخاصة، “عباءة الجهاد والمقاومة”، مشيرا الى أن الشيخ الرفاعي “أخ وحبيب ويحمل بصدق مشروع الوحدة الإسلامية وثقافة المقاومة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى