منوعات

ورشة النهوض بالنقابة والمهنة مستمرة: عمداء كليات الهندسه في نقابة المهندسين

الحوارنيوز – خاص

تواصل نقابة المهندسين في بيروت ورشتها للنهوض بالنقابة وترسيخ دورها المهني والعلمي وبمهنة الهندسة ورفع معاييرها الأكاديمية والفنية، بتوجيه ومتابعة من نقيب المهندسين في بيروت عارف ياسين.

وفي هذا الإطار وتحت عنوان “أوضاع التعليم العالي الهندسي في لبنان وضرورة المحافظة على المستوى الأكاديمي والعلمي  من أجل رفع مستوى المهنة” عقد إجتماع في نقابة المهندسين في بيروت بدعوة من النقيب ياسين.

حضره عمداء كليات الهندسة في الجامعات الخاصة وهم:

– الدكتور وسيم روفايل عميد كلية الهندسة – جامعة القديس يوسف

– د. عادل الكردي عميد كلية الهندسة في جامعة بيروت العربية

– آلان شحادة عميد كلية الهندسة – الجامعة الامريكية في بيروت

– لينا كرم عميدة كلية الهندسة –  الجامعة اللبنانية الأمريكية

  د. تيلدا عقيقي نائب عميد كلية الهندسة – الكسليك – USEK –

– د. جاك حرب عميد كلية الهندسة – جامعة سيدة اللويزة – NDU –

– البروفسور رامي عبود عميد كلية الهندسة ونائب رئيس جامعة البلمند

– د توفيق حجازي عميد كلية الهندسة- جامعة رفيق الحريري .

– د محمد عياش عميد كلية الهندسة – الجامعة الإسلامية في لبنان

– د. أمين حاج علي عميد كلية الهندسة – الجامعة اللبنانية الدولية

– د. روجيه الأشقر – عميد كلية الهندسة  – AUST –

د. عبد المنعم علم الدين – استاذ في جامعة البلمند و نقيب المهندسين السابق – طرابلس

وبحسب بيان صادر عن النقابة فقد بحث المجتمعون في القضايا التالية:

– متابعة أوضاع التعليم العالي الهندسي في لبنان بشكل عام  وسُبل الحفاظ على المستوى العلمي والأكاديمي من أجل رفع مستوى المهنة و تطورها واتفقوا على رفض وجود بعض الكليات الخاصة التي تمارس التعليم الهندسي الجامعي لأهداف تجارية وهي لا تتمتع بالمستوى العلمي و الأكاديمي الضروري المطلوب.

– ناقش المجتمعون الأمور المتعلقة بالحصول على إذن مزاولة مهنة الهندسة في لبنان لخريجي الجامعات الخاصة، خصوصاً قرار لجنة إذن مزاولة مهنة الهندسة القاضي بضرورة إجراء الإمتحانات النهائية حضورياً، مع الإشارة إلى أن بعض الجامعات قد انتهت من إجراء الإمتحانات لطلابها قبل صدور هذا القرار.

وتمنى الحاضرون على نقيب المهندسين متابعة هذا الموضوع مع لجنة إذن مزاولة مهنة الهندسة المُؤلفة بموجب المادة(  ٥ ) من قانون تنظيم مهنة الهندسة رقم ( ٦٣٦)   تاريخ ٢٣- ٤ – ١٩٩٧ بصفته عضواً اساسياً فيها .

– طرح ممثل الجمعية الأمريكية للتعليم الهندسي النقيب السابق للمهندسين في طرابلس الدكتور عبد المنعم علم الدين موضوع الإشتراك بالجمعية.

وفي نهاية الإجتماع قرر المجتمعون عقد إجتماعات دورية لبحث كل ما يتعلق بشؤون التعليم الهندسي العالي وبمتابعة حصول الخريجين الجدد على إذن مزاولة مهنة الهندسة بموجب القوانين والأنظمة مع الحفاظ على المستوى العلمي ليتمكنوا من الإنتساب إلى نقابتي المهندسين في بيروت وطرابلس وينطلقوا إلى مجالات العمل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى