إغترابانتخابات 2022

مجلس التنفيذيين اللبنانيين يحذر من الغاء انتخابات المغتربين:الحل موجود

أصدر مجلس التنفيذيين اللبنانيين بيانا قال فيه :
تابعنا بتوجس كبير كما تابع كل الاغتراب اللبناني النداء الذي اطلقه وزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب بعنوان :” اريد حلا”،و ذلك عبر مقابلة صحفية معددا التحديات امام وزارته لإنجاز انتخابات المغتربين نظرا للصعوبات المالية و اللوجستية.

وحملت المقابلة ما حملته من تلميح و تصريح حول صعوبة استكمال الانتخابات في الخارج.  وعليه اننا في مجلس التنفيذيين اللبنانيين كما في كل بلاد الاغتراب اللبناني نحذر بشدة من مغبة خنق صوت الاغتراب عبر إلغاء الانتخابات النيابية في الخارج، و اذا كانت وزارة الخارجية اللبنانية ووزيرها يبحثون عن حل فالحل موجود عبر المسارعة بإصدار المراسيم اللازمة التي تمكن السفارات من استعمال الاموال الموجودة لديها وفي القنصليات في مختلف انحاء العالم ، الناتجة عن الرسوم و المعاملات القنصلية و هي تقدر بملايين من الدولارات و التي تحول عادة الى الخزينة اللبنانية.
وأكد البيان بان الحجج الواهية من دون وضع حلول عملية هو مقدمة الغاء انتخابات المغتربين والتي ناضلنا من اجلها ولن نتنازل عن هذا الحق تحت أي ظرف،
وختم البيان بان معظم مجالس الاعمال والجاليات اللبنانية في الخارج امنت متطوعين و بدون مقابل ووضعتهم بتصرف السفارات لتامين حسن سير العملية الانتخابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى