إستثمار و أسواقإقتصاد

جمعية عمومية لمجلس العمل اللبناني في دبي ..وجحا ينوه بالتعاون الفعال مع غرفتها

نوه رئيس مجلس العمل اللبناني في دبي شارل جحا بالدور الفعال والمليء بإلانجازات بين المجلس وغرفة تجارة وصناعة دبي وإلى التعاون القائم بين المجلس والغرفة منذ نحو عقدين من الزمن .
كلام جحا جاء خلال الجمعية العمومية للمجلس والتي انعقدت مساء يوم الاحد الموافق في ٢٠١٩/٠٦/٣٠ بناء على دعوة موجهة استنادا" للنظام التاسيسي.
افتتحت الجلسة بالنشيدين الاماراتي و اللبناني برئاسة جحا الذي ألقى كلمة رحّب فيها بالحضور معلنا" إكتمال النصاب القانوني لبدء الجلسة كما رحب بداية بممثل غرفة تجارة وصناعة دبي الأستاذ علي الزرعوني مثنيا على دور الغرفة الفعال والمليء بإلانجازات وإلى التعاون القائم بين المجلس والغرفة منذ نحو عقدين من الزمن .
بدأت الجمعية العمومية العادية وفقا" لجدول أعمالها، فتلا أمين السر العام السيد نضال أبو زكي  التقرير الاداري للسنة المجلسية المنصرمة لافتا" إلى النشاطات المتعدّدة التي قام وشارك فيها المجلس والتي ناهزت ال ٣٣ نشاطا ، كما تلا امين الصندوق السيد جوزف الحلبي التقرير المالي. وبعد مناقشة الهيئة العامة تمّ إبراء ذمّة مجلس الإدارة من قبل هذه الهيئة.
ثمّ شكر الرئيس وحيّا جهود أعضاء مجلس الإدارة على التضحيات التي قاموا بها من خلال المشاركة والحضور في جميع هذه النشاطات والتي تتطلب تفرّغا" وجهدا". وأكّد بأن المجلس عمل بجهد لإثبات وجوده وتمثيل المؤسسة خير تمثيل والعمل على إستمرار التعاون الوثيق بين المجلس والمؤسسات الحكومية ورجال الأعمال في دبي خصوصا ودولة الامارات عموما لما فيه مصلحة البلدين الشقيقين ومصلحة مجتمع الاعمال في دبي.
كما كان هناك مداخلات واقتراحات خلال الجلسة من قبل أعضاء في الهيئة العامة تمّت مناقشتها والإجابة عنها، و انهى الرئيس النقاش مثنيا على التعاون الوثيق بين مجلس العمل اللبناني والدوائر الحكومية في الدولة وبالاخص غرفة دبي طالبا من الاعضاء زيادة العمل من خلال المجلس من أجل تحقيق الانجازات لما فيه مصلحة رجال الاعمال اللبنانيين  .
وبعدها شكر الرئيس الجميع على حضورهم منوها بجو التعاون الذي ساد الجلسة على أمل الإلتقاء دائما" لما فيه خير المجلس ورفع إسم لبنان عاليا" من خلال عملنا وثقافت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى