سياسةمحليات لبنانية

تيمور جنبلاط بعد جولة في بيصور ومجدليا وبتاتر: أولويتنا تكريس المصالحة في الجبل وبناء الدولة

أكد رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط على حرص "اللقاء" والحزب التقدمي الإشتراكي على المصالحة التاريخية في الجبل.
موقف النائب جنبلاط جاء في ختام جولة له شملت قرى: بيصور، مجدليا وبتاتر.
وقال جنبلاط في ختام الجولة:  أشكركم على "الاستقبال الصادق المفعم بالمحبة والوفاء، فبتاتر الأبية بأهلها الكرام كانت وستبقى صمام أمان في حماية التعدد والتنوع والعيش المشترك في هذا الجبل الحريص دائماً بكل مكوناته على مصالحته التاريخية".

وأضاف: " نحن نواب اللقاء الديمقراطي ستبقى أولويتنا بناء دولة عادلة تحترم الإنسان في لبنان، كما ستبقى قضيتنا الأساس هي خدمة المواطن، وإعلاء شأن الإصلاحات الحقيقية التي تتصدى لواقع الفساد وتضع الحلول الناجعة للأزمات الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية التي تعصف في البلاد.
وختم:" أما بشأن ما تحتاجه بلدة بتاتر وهذه المنطقة من مطالب محقة فواجبنا في كتلة اللقاء الديمقراطي متابعة مطالب الناس والدفع قدما بمسيرة الإنماء والتنمية المستدامة"."
رافق جنبلاط في جولته النائب أكرم شهيب، الوزير السابق غازي العريضي، مستشار النائب جنبلاط حسام حرب، ووفد من الحزب التقدمي الاشتراكي ضم كلا من وكيل داخلية الغرب بلال جابر، عضو مجلس القيادة ياسر ملاعب وعددا من المعتمدين ومدراء الفروع وأعضاء الوكالة.
ولاقت الجولة إرتياحا شعبيا وتأكيدا من الخطباء كافة، على "التصميم للبقاء عائلة واحدة في الجبل وصون العيش المشترك".

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى