إغتراب

تطورات “كادونا” بين اللواء إبراهيم والسفير النيجيري

إستقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم في مكتبه قبل ظهر اليوم سفير نيجيريا في لبنان غوني مودو زانا بورا Goni Modu Zanna Bura في زيارة تعارف، وبحث معه في "أوضاع الجالية اللبنانية في نيجيريا وسبل التنسيق بين السفارة والأمن العام".
يذكر أن الجالية اللبنانية في نيجيريا من أعرق الجاليات اللبنانية في القارة الأفريقية وكان لها دورا هاما، إلى جانب الشعب النيجيري في إنماء نيجيريا وتطوير إقتصادها.
ووفقا لمعلومات شبه رسمية فإن عدد الجالية اللبنانية الواردة أسماؤهم في سجلات السفارة اللبنانية يقدر ب 30 ألف لبناني، مع العلم أن أعدادا كبيرة تعمل في نيجيريا ولا تسجل قيودها في السفارة.
وفي معلومات خاصة ل "الحوارنيوز" فإن اللقاء بين اللواء إبراهيم والسفير زانا بورا تناول الحوادث التي حصلت مؤخرا في ولاية كادونا التي يقطنها عدد كبير من اللبنانيين.
وعلمت "الحوارنيوز" ان الأجواء الأمنية في كادونا عادت إلى طبيعتها بعد أن تمكن الجيش النيجيري والقوى الأمنية من القضاء على مجموعات من قبيلة "فولاني" الذين إختطفوا كاهنا مسيحيا وقتلوه بعد ان إستلموا فدية".
وتضيف المعلومات ان اللبنانيين كافة بخير وأن "منع التجول المؤقت في الولاية ألغي بعد أن انهي الجيش النيجيري عمليته الأمنية".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى