إستثمار و أسواقإقتصاد

العلاقات التجارية اللبنانية – البلغارية: الصادرات 12 مليون دولار والواردات 75

بدعوة من تجمع رجال الأعمال اللبناني البلغاري وبالتعاون مع إتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان وبلغاريا ومؤسسة تشجيع اﻻستثمار في لبنان، عقد في العاصمة البلغارية صوفيا، الملتقى الثاني للأعمال اللبناني البلغاري، شارك فيه رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب السيد محمد حسن صالح ممثلا اتحاد الغرف اللبنانية، سفير لبنان في بلغاريا توفيق جابر، رئيس غرفة التجارة في صوفيا سيمينوف ،وحشد كبير من رجال اﻻعمال والمستثمرين من البلدين.
وألقى صالح كلمة لبنان واتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة اللبنانية واشار في مستهلها الى إن العلاقات الاقتصادية البلغارية اللبنانية قديمة، وقد ساهم القطاع الخاص في البلدين بتطويرها وتعزيزها بحيث أصبحت على قدر كبير من التنوّع والشمولية.
واضاف: ان هذه العلاقات بين البلدين لا تقتصر على التبادل التجاري بل تتعدى ذلك إلى ما هو أعمق وأوسع، فمن الاستثمارات اللبنانية في بلغاريا، إلى الحركة السياحية المتنامية، إلى النشاط الكبير للجالية اللبنانية في بلغاريا كلها معطيات تعكس عمق العلاقات التي نسجها القطاع الخاص .
ولفت صالح إلى أن هناك حوالي ثلاثمئة شركة لبنانية تأسست في بلغاريا من العام 1989 ولغاية اليوم، بينها شركات يملكها لبنانيون بالكامل واخرى مشتركة، ولا يزال هناك حاجة الى التعريف بالفرص الاستثمارية الواعدة في كل من لبنان وبلغاريا في مجالات الزراعة والصناعة والسياحة وتكنولوجيا المعلومات التي يمكن العمل عليها بشكل مشترك، للاستفادة من الخبرات والمزايا التفاضلية لكل طرف.
وشدد صالح على أهمية "الاستفادة من ذلك وزيادة ثقة المستهلك البلغاري بالمنتجات اللبنانية. كما علينا أن نسعى الى زيادة حجم التبادل التجاري لما فيه مصلحة الطرفين، خاصة وان حجم التبادل التجاري بين بلدينا لا يزال ضعيفا، فالصادرات اللبنانية  الى بلغاريا لم تتخط اثني عشر مليون دولار مقابل واردات من بلغاريا بلغت حوالي 75 مليون دولار.
وأمل صالح:" أن يشكل الملتقى من خلال محاوره والمشاركين فيه فرصة لطرح الأفكار والمشاريع الجديدة بهدف توسيع آفاق التعاون بين البلدين".

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى