إستثمار و أسواقإقتصاد

إضراب في صندوق الضمان كل ثلاثاء وخميس حتى معالجة تدني قيمة الرواتب

أعلنت نقابة مستخدمي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي “الإضراب والتوقف عن العمل وعدم الحضور الى المكاتب يومي الثلاثاء والخميس من كل اسبوع ،اعتبارا من نهار الثلاثاء الواقع فيه 6 تموز 2021، في حال عدم تجاوب مجلس الإدارة مع مطلبها معالجة مسألة تدني القيمة الشرائية للرواتب والوضع المعيشي المزري للمستخدمين والعمال”.

وأصدرت النقابة بياناً جاء فيه التالي:

“إن نقابة مستخدمي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، عطفا على كتبها السابقة التي طالبت بضرورة معالجة مسألة تدني القيمة الشرائية لرواتب المستخدمين والعمال، ولا سيما أنهم لم يستفيدوا من سلسلة الرتب والرواتب التي أقرت للمؤسسات العامة، وحيث أن المستخدمين والعمال يعانون كسائر اللبنانيين تدني القيمة الشرائية لرواتبهم، إضافة الى انقطاع مادة البنزين ما يكبدهم عناء الانتظار لساعات أمام محطات الوقود، دون أن ينالوا عشرة ليترات من هذه المادة، للانتقال الى مقر عملهم، وحيث أنه لم يعد بإمكان المستخدمين والعمال تحمل هذه الظروف الصعبة رغم تحملهم لمسؤولياتهم تجاه المضمونين واستمرارهم بتقديم الخدمات للمضمونين بالحد اللازم في ظروف عمل صعبة، لذلك، وبهدف إعطاء مجلس الإدارة في الصندوق الوقت اللازم لاتخاذ القرارات اللازمة لمعالجة مسألة الوضع المعيشي المزري للمستخدمين والعمال،

 فإن نقابة المستخدمين تعلن الإضراب والتوقف عن العمل وعدم الحضور الى المكاتب يومي الثلثاء والخميس من كل اسبوع اعتبارا من نهار الثلثاء الواقع فيه 6 تموز 2021، وذلك في حال لم يتم التجاوب من قبل مجلس الإدارة مع هذا المطلب. ويبقي المجلس التنفيذي اجتماعاته مفتوحة لاتخاذ الاجراءات التصعيدية اللازمة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى