فنون

قلعة راشيا تحتضن ديوان تيم للشاعر زاهر ابو حلا

على ضوء الشموع وضوع البخور ورفع علم على سارية بطول 28 متراً، كان مدرج قلعة راشيا الأثرية على موعد مع ليلة من ليالي الخيال .كيف لا وقد اجتمعت فنون الشعر والأدب والرسم والغناء والموسيقى ،على ضوء الشموع ، وانبعاث رائحة البخور ، وسط جمهرة من حضور كثيف ونوعي جاء من مختلف انحاء لبنان، احتفاءً بصدور المجموعة الشعرية السادسة للشاعر زاهر أبو حلا “تيم” و”سي دي ” خاص بالمجموعة يتضمن قراءات شعرية بصوت الفنان العربي الشهير لطفي بوشناق ، والإعلامية سناء ضو ، مع موسيقى لكبار الفنانين :الدكتور عبدالله المصري ، والدكتور جمال أبو الحسن، والدكتور نشأت سلمان.
ميزة الحفل أن رجال السياسة حضروا بصفة ثقافية وصفة صداقة مع الشاعر والكلمة، وتقدمهم أمين عام كتلة التنمية والتحرير النائب أنور الخليل، وعضو كتلة اللقاء الديمقراطي النائب وائل أبوفاعور الذي كانت له كلمة في المناسبة، كما حضرت شخصيات فنية وثقافية واجتماعية.
الإحتفال الذي قدمته الإعلامية سناء ضو، بدأ مع كورال مدرسة حاصبيا للبنات في مجموعة اناشيد ،إحداها من ديوان”تيم”خاصة براشيا.
تلا ذلك عزف للفنانين صوفي زين على القانون، وعلي عبدو على التشيلو، بعدها توالى على الكلام كلّ من رئيس بلدية راشيا الأستاذ بسام دلال الذي وعد بالسعي لإدراج بلدة راشيا على لائحة التراث العالمي.
ثم كانت كلمة للدكتور غازي قيس تحدث فيها عن شاعرية الشاعر، فكلمة لأمين عام اتحاد الكتاب اللبنانيين الدكتور وجيه فانوس الذي طرح إشكالية التطور الحضاري بين مجمعات أوروبا ومجتمعنا العربي إنطلاقا من موقع ووظيفة الشعر، حيث للشعر في أوروبا ملائكته اما في مجتمعنا فله شياطينه. ثم كانت قصيدة رائعة باللغة المحكية للشاعر المحامي مارون ماحولي خصّ فيها راشيا والشعر والشاعر.
بعد ذلك كانت وصلة عزف على الكمان للفنانين مأمون ضو وليال حيدر. بعدها تحدث الصحافي والكاتب بسام ضو الذي القى قصيدة بالمناسبة وطالب النواب بتحمل مسؤولية الدفاع عن اللغة باعتبارها هوية وحصناً وطنياً .
ثم كانت كلمة للنائب وائل أبو فاعور الذي الهب الحاضرين وقاطعوه تصفيقاً مرات عدة لدعابته المحببة .فقد لعن الشاعر أبو حلا ووصفه بالشيطان وبالماكر، لأنه قادر على سحر متابعيه بموهبته الشعرية الفذّة، وشبهه بالشاعر الكبير سعيد عقل:” أنت عقلنا السعيد”.
الكلمة الختامية كانت للشاعر زاهر أبو حلا مازح فيها الوزير أبو فاعور قائلا: سنسحب روحك إلينا، الى الشعر، ونترك جسدك الشاحب للسياسة. وشكر أبو حلا جميع المشاركين في الحفل وفي إنجاز الكتاب والسي دي.
الفنان التشكيلي وسام كمال الدين شارك بالحفل من خلال رسم مباشر لبورتريه للشاعر أبو حلا قدمها إليه هدية.
وقدمت شبكة humanity in life بشخص السيد مازن حلواني أرزة هديةً رمزيةً للشاعر أبو حلا، مشبهاً إياه بأرزة من لبنان.
الحفل إختتم بتوزيع الكتاب والسي دي على الحاضرين هدية، وبحفل كوكتيل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى