سياسةمحليات لبنانية

علامة لإنشاء مركز وطني للترصد الوبائي والأمراض المعدية

 

الحوارنيوز – خاص
ضمن سلسلة مبادراته المتصلة بإقتراحات حلول استراتجية لعدد من الأزمات الحياتية والصحية والإقتصادية، عرض عضو كتلة التنمية والتحرير النائب الدكتور فادي علامة لفكرة إنشاء مركز وطني للترصد الوبائي والأمراض المعدية في لبنان مع وزير الصحة الدكتور حمد حسن وهو سيستكمل الخطوات القانونية الآيلة لتنفيذ الفكرة آخذا بعين الإعتبار عدم تحميل الدولة أي أعباء مالية إضافية جراء تشكيل هذا المجلس.
وأشار النائب علامة في بيان، أنه "نتيجة الظروف المستجدة مع إنتشار وباء فيروس كورونا ومواكبة للتطور العلمي في المجال الطبي لناحية الأبحاث واللقاحات وطرق الوقاية والعلاج وإدارة الأزمات والكوارث الصحية، بات من الضروري إنشاء مركز وطني للترصد الوبائي والأمراض المعدية في لبنان، إسوة ببقية الدول المتطورة، على أن يتبع بشكل مباشر إلى سلطة وزير الصحة العامة ويرأسه المدير العام للوزارة".

وأشار إلى أنه "عمل على إعداد تصور للفكرة، تمهيدا للسير بها ضمن الأطر الرسمية والقانونية المعتمدة، وقد لحظ في دراسته للأمر نقطتين أساسيتين: الأولى تكوين المركز من شخصيات أكاديمية وعلمية متخصصة من جامعات ومستشفيات جامعية، إضافة إلى المعنيين من داخل نسيج الوزارة وهيكليتها. وبالتالي، إمكانية الاستفادة من خبرات وطاقات لها دورها في ما يتعلق بالأمراض والأوبئة المعدية وعلى اطلاع مباشر على تفاصيل الوقاية والعلاجات الممكنة وتنظيم العمل عند كل كارثة قد تقع والاستعداد المسبق من خلال إعداد الأبحاث العلمية أو الاطلاع عليها ومواكبة المستجد منها. أما النقطة الثانية الأساسية فكانت في ما يتعلق بالتكلفة المادية، حيث أنه في ظل الأزمة الراهنة وسياسة الحكومة التقشفية، المطلوب عدم تحميل الإدارة تكاليف مادية باهظة".

ولفت إلى أنه "سيكون لإنشاء مركز كهذا أثر إيجابي على تطوير القطاع الصحي وتحديثه"، مشيرا إلى أنه أطلع "وزير الصحة العامة الدكتور حمد حسن على تفاصيل الفكرة والأسباب الموجبة لها لإبداء ملاحظاته".
 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى