دولياتسياسة

روسيا-أوكرانيا-كاليننغراد:اللعب الاوروبي بالنار(أحمد عياش)

 

د.احمد عياش

لا يعتبر الاوروبيون الغربيون كالينينغراد امتدادا لروسيا الاتحادية، بل قاعدة روسية تهدد اوروبا.
يجدون في سلوكيات ليتوانيا تنفيذا لقوانين العقوبات الاوروبية وليس استفزازا اضافيا لموسكو.
محاولة محاصرة كالينينغراد خطوة متهورة لا تقلّ خطورتها عن محاولة الروس اطباق السيطرة على كامل الشاطىء الاوكراني في البحر الاسود عبر التقدم نحو أوديسا…
ايام قليلة وينتهي الروس من احتلال كامل جمهوريتي لوغنسك و دونيتسك اضافة لخيرسون وماريوبول وشبه جزيرة القرم ليصبح الواقع الجديد حقيقة دولية .
انضمام اوكرانيا للاتحاد الاوروبي لن يمنع من قبولها كاوكرانيا الجديدة وليس كاوكرانيا السوفياتية.
إن لم تكن اوديسا مدخلا لتقاتل روسيا والناتو الا خفية وسراً وعن بُعد، فإن كالينينغراد ستجعل ذلك واضحا وعلنا ومنطلقا لاشتباك واسع.


اللقاء بين لوكاشينكو وبوتين في سانت بيترسبورغ و ابداء بوتين رغبته في تطوير طائرات بيلاروسيا لتصبح جاهزة لعمل نووي كما قالت موسكو علنا ،ليس غير انذار ثان لمن يهمه الامر ان روسيا لا تمزح وان العالم تغيّر للمرة الثانية خلال اثنين وعشرين عاما، اي بعد احداث 11ايلول وتدمير البرجين في نيويورك.
اول تغيير للعالم كان اميركيا، اما ثاني تغيير فهو روسي بالتأكيد عبر ولادة اوكرانيا الجديدة.
شيطنة فلاديمير بوتين في الاعلام الاوروبي الغربي وتقديمه كديكتاتور لتحطيمه كما حصل مع الرئيس صدام حسين، فكرة غير ذكية ولا تجدي نفعا لا في حرب نفسية ولا كمقدمة لحرب عسكرية.
صار الروبل عملة عالمية بالقوة واوروبا تضررت من عقوباتها على روسيا اكثر مما تضررت منها موسكو…
سيسممون بوتين او سيغتالونه .لا حل ثالثا للدولة المالية العميقة العالمية لتعيد الامور كما كانت قبل خمسة اشهر.
كان العالم يظن اوكرانيا بلد فقير، واذ بالحرب تبيّن ان كييف ذات قدرات هائلة .
إذن، من سرق اموال اوكرانيا؟
ليسوا الروس حتماً.
الفساد والدولة المالية العميقة المحلية انهكت اوكرانيا.
دائما العنوان نفسه لكل حرب،رأسماليون وفاسدون محليون ودوليون يثيرون الشغب في كل مكان.
بين راسمالية روسية جائعة وراسمالية اميركية-اوروبية غربية لا تشبع ،ستدخل اوروبا في حرب غبية بعدما تيقنت ان الارهاب الاسلامي ما عاد مادة قابلة لنهب الشعوب، اذ خضعت معظم الدول الاسلامية وسلمت ثرواتها الطبيعية واسواقها للراسمالية العالمية بهدوء بعدما تمكنت اجهزة امنها من اسكات كل صوت مضاد يعترض على نهب ثروات بلاده.
مَن يظن ان لبنان يقرر مصير نفطه وغازه وحتى مائه واهم،الآخرون يقررون.
* كاليينغراد مدينة روسية حبيسة على بحر البلطيق تحيط بها بولندا ولتوانيا ،ولها ممر بري على الاراضي الروسية ،وثمة محاولة لعزلها عن روسيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى