إستثمار و أسواقإقتصاد

خمسمائة مليون درهم للتسويق السياحي في ابو ظبي

 

في سياق الترويج للسياحة في إمارة أبو ظبي في الإمارات العربية المتحدة أعلن وكيل دائرة الثقافة والسياحة في أبو ظبي سعيد غباش أن الدائرة قررت صرف مبلغ خمسماية مليون درهم إماراتي للتسويق السياحي في الإمارة وخفض رسوم الإستثمارات السياحية".
وتأتي هذه الخطوات لتنميو ومساعدة قطاع السياحة "المتراجع" وجذب مزيد من السياح للإمارة الغنية بالنفط التي تسعى لتنويع مواردها الاقتصادية.
وقال غباش اليوم الثلاثاء إن الدائرة خفضت رسوم السياحة إلى 3.5 بالمئة من ستة بالمئة ورسوم البلدية إلى اثنين بالمئة من أربعة بالمئة ورسوم غرف الفنادق إلى عشرة دراهم من 15 درهما (أربعة دولارات).
واعتبرغباش أن"قطاع السياحة بديل مهم للنفط. من الضروري دعم هذا القطاع الذي يواجه مصاعب كي نتيح له المساهمة في تحقيق أهداف المستقبل".
وأضاف "أن التأثير المالي لخفض الرسوم سيبلغ مليار درهم على مدى السنوات الثلاث المقبلة."
وتعتبر إمارة أبو ظبي غنية بالمراكز السياحية  والثقافية والمعالم التاريخية المجسدة بواقع حقيقي من بينها سباق فورمولا 1 ومتحف اللوفر أبوظبي والمتنزه المغلق عالم وارنر براذرز ويجري حاليا بناء متحف جوجنهايم ومتحف زايد الوطني.
واستقبلت إمارة دبي المجاورة 15.9 مليون سائح العام الماضي مقارنة مع عشرة ملايين ضيف حلوا على فنادق أبوظبي في 2018.
وتنوي الدائرة إنفاق 500 مليون درهم على مدى السنوات الثلاث المقبلة للترويج للإمارة وجذب السائحين في إطار برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية المسمى "غدا 21".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى