سياسةمحليات لبنانية

حزب الله يعلن الحرب على كورونا:جيش من 24500 شخص و32 مركزا و100 سيارة اسعاف في مواجهة الوباء

الحوار نيوز – خاص

أعلن حزب الله الحرب على وباء الكورونا وجند لهذه الغاية 24500 شخص في إطار خطة متكاملة لمواجهة هذا الوباء.
وشرح رئيس المجلس التنفيذي للحزب السيد هاشم صفي الدين في مقابلة مطولة له على شاشة قناة المنار تفاصيل هذه الخطة ،وقال إن  “الخطة تعمل وفقا للاجراءات والاجهزة الحكومية “، ولفت الى ان  “الهدف منها هو الحد من انتشار كورونا  “.
ولفت صفي الدين الى ان  “اجراءات هذه الخطة بدأت وهي تعمل وفقا للحاجة وللخطر “، وتابع ان  “العديد الصحي فقط لهذه الخطة هو 24500 شخص، بالاضافة الى عمل اتحاد البلديات وناهيك عن العمل الصحي للاخوة في حركة امل “، واكد ان هذا العمل هو لوجه الله.
ورأى صفي الدين انه ليس بإمكان احد ان ينتصر على كورونا إلا بالتكافل الاجتماعي، وتابع :نحن الآن نختبر المقاومة المجتمعية والمجتمع اللبناني كله معني بأن يقاوم وباء كورونا. واضاف :وضعنا في خطتنا أسوأ السيناريوهات وجهزنا لمواجهتها كل الامكانات والقدرات المتاحة
وشدد على ان اكبر تحد في وجه وباء كورونا ان تكون زمام المبادرة بيدنا لا العكس ويجب ان نعمل على ذلك.وقال: استحدثنا لجنة مهمتها متابعة وضع الجاليات اللبنانية في مناطق الاغتراب حتى تلبي احتياجاتهم وفق قدراتنا.
ولفت الى ان كل اجراءات خطتنا تنسجم مع سياسات واجراءات وزارة الصحة وتدابير الحكومة والدولة اللبنانية، واوضح انه خلال ايام ستصبح مستشفى السان جورج جاهزة ان شاءالله لاستقبال مصابي كورونا اذا اقتضت الحاجة.
وأشار السيد صفي الدين الى انه قمنا باستئجار مستشفيات خاصة وتجهيزها للاحتياط واستخدامها وقت الحاجة، وأضاف: قمنا بإنشاء مراكز تشخيص طبي لتقييم وفحص الحالات وتحديد الاجراءات المطلوبة.كما جهزنا 32 مركزا طبيا احتياطيا لمواجهة كورونا في كل المناطق اللبنانية.
وشدد السيد صفي الدين على ان خطتنا لمواجهة فيروس كورونا تتكامل مع الاجهزة الحكومية ولا تتعارض معها على الاطلاق، وتابع :علينا ان نعمل لوقف تمدد كورونا على ان نقوم بعدها بمواجهة تبعاته.
ولفت الى ان مسعفي المقاومة الاسلامية يشاركون في خطتنا لمواجهة فيروس كورونا، وتابع: هناك جهد مشترك يقوم به حزب الله مع حركة امل لمواجهة كورونا.
وأضاف: قمنا بتدريب 15 الف شخص على مكافحة كورونا، وأقمنا ورش تدريب لبعض المسعفين في المخيمات الفلسطينية، وهذا شيء مهم جدا، وجهزنا مائة سيارة اسعاف بينها 25 سيارة مزودة بادوات وآلات تنفس اصطناعي. وأنفقنا 3.5 مليار ليرة لمواجهة الازمة وجمعية الامداد لوحدها تساعد 16000 عائلة قبل كورونا وحاليا.
ولفت الى انه تم تجهيز جيش من المتطوعين في كل المناطق لمواجهة كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى