المحكمة الخاصة

المحكمة الخاصة :الإدعاء يطلب المؤبد لعياش.. والدفاع يرفض الإدانة والعقوبة ويتجه للإستئناف

 

حكمت عبيد – الحوارنيوز خاص
أتمّت فرق الإدعاء والدفاع والمتضررين لدى المحكمة الخاصة في لبنان تقديم مذكراتهم في ما يتعلق بتحديد العقوبة بالمتهم المدان في قضية الرئيس رفيق الحريري، سليم عياش، ومن المتوقع أن تحدد غرفة الدرجة الأولى 1 لدى المحكمة موعدا لجلسة لإعلان العقوبة بعد أن كانت أعلنت الحكم في 18 آب الماضي.
وفيما طالب الإدعاء في مذكرته إنزال عقوبة السجن مدى الحياة بالمتهم عياش، رفض المحامي اميل عون المكلف من قبل المحكمة الخاصة حماية مصالح المتهم عياش في مذكرته مضمون الحكم في الأساس، وبالتالي  رفض العقوبة مسبقا ويتجه للإستئناف ضمن مهلة الثلاثين يوما التي تنص عليها قواعد الإجراءات والإثبات.
في المقابل، بدا الفريق المكلف حماية مصالح المتضررين المشاركين بالإجراءات كمن يغرد خارج السياق وخارج القواعد وخارج الإجراءات ،فطالب بتعويضات مالية في حين أن المحكمة الخاصة غير معنية بمثل هذه التعويضات وتركت قواعد الإجراءات الخاصة بالمحكمة هذا الأمر للمحاكم اللبنانية.
وفي عرض لتسلل المهل الخاصة بموضوع النطق بالعقوبة أوضحت الناطقة الرسمية بإسم المحكمة وجد رمضان ل "الحوارنيوز" أنه "خلال جلسة صدور الحكم في 18 آب ، طلبت غرفة الدرجة الأولى من الادعاء إيداع مذكراته بشأن تحديد العقوبة في مهلة أقصاها يوم الثلاثاء 1 أيلول 2020، وطلبت من جهة الدفاع عن عياش إيداع مذكراتها في مهلة أقصاها يوم الثلاثاء 15 أيلول 2020.
وفي 24 آب 2020، التمس الممثلون القانونيون للمتضررين المشاركين من غرفة الدرجة الأولى الإذن بالمشاركة في إجراءات تحديد العقوبة وتقديم المذكرات بشأن الإجراءات التي ستُعتمد عند تحديد العقوبة. والتمس الممثلون القانونيون أيضًا الإذن بتقديم مذكرات كتابية تتعلق بتحديد العقوبة، وبالإدلاء بمرافعات شفهية خلال جلسة تحديد العقوبة، وأن يُسمح للمتضررين المشاركين في الإجراءات ("المتضررون المشاركون") بعرض آرائهم وشواغلهم شفهيًا خلال الجلسة وأن يتاح للممثلين القانونيين للمتضررين استجواب أي شهود قد يستدعيهم الفريقان.
لم يودع المدعي العام جوابًا، غير أن جهة الدفاع عن عياش أجابت لكنها لم تعترض على طلب الممثلين القانونيين.
وفي 7 أيلول ، أصدرت غرفة الدرجة الأولى قرارًا أجازت فيه للممثلين القانونيين المشاركة في إجراءات تحديد العقوبة وطلبت منهم إيداع مذكراتهم في مهلة أقصاها 18 أيلول 2020. وفي القرار نفسه، وعلى ضوء هذا التطور، مددت غرفة الدرجة الأولى المهلة المتاحة لجهة الدفاع عن عياش لتقديم ملاحظاتها (أو أي جواب على مذكرات الممثلين القانونيين فيما يتعلق بتحديد العقوبة) من 15 إلى 25 أيلول/سبتمبر،  ".
وأضافت رمضان أانه "بعد تلقّي تلك المذكرات، سوف تقرر غرفة الدرجة الأولى ما إذا كانت ستعقد جلسة".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى