سياسةمحليات لبنانية

الانهيار في القاع والازمة تتعمق والحكومة تتعثر

 

سايد فرنجية -الحوارنيوز

شعب ١٧ تشرين سيعلن ثورة الجياع، لماذا؟

  ٩٦ مليار  دولار الدين العام .
  ٨٣ مليار دولار خسائر مافيا
المصارف.
١٤٨ مليار دولار ودائع  اللبنانيين في المصارف محجوزة.
لذلك:
الانهيار في القاع، والازمة  تتعمق والحكومة تتعثر،  والتحديات كبيرة. بعد عشرات اجتماعات مجلس الوزراء واللجان، لم يتوصلوا بعد الي اقرار برنامج الانقاذ الاقتصادي ، لأن مجلس الوزراء لا يزال خاضعآ لاحزاب السلطة، ولأحابيل  و اكاذيب مافيا المصارف والحاكم بأمر المال .
بعد اشهر من ممارسة عملها ، لم تشكل الحكومة لجنة تحقيق تبحث عن اسباب الأزمة الاقتصادية المالية. ولم تكشف عن المسؤولين عن سرقة المال العام وافلاس البلد وسوقهم للمحاكمة .
لقد اعلنت الحكومة انها تدرس مشروع  “Hair Cut “ اي اقتطاع نسبة معينة من ودائع اللبنانيين في المصارف .
      لهذه الحكومة نقول بدلآ من  اقرار  "Hair Cut  “ نفذي " Hand Cut “ اي قطع يد سارقي المال العام الذين افقروا الشعب، و أوصلوا البلد الي الانهيار والافلاس .
بعد كورونا سيعلن شعب ١٧ تشرين ثورة الجياع ضد حيتان المال والطائفية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى