سياسةمحليات لبنانية

اتصال بين الحريري والخطيب.. ولا موقف للمستقبل قبل مساء الاحد


الحوار نيوز- خاص
علمت "الحوار نيوز" ان اتصالا جرى اليوم بين الرئيس سعد الحريري والمرشح لرئاسة الحكومة سمير الخطيب جرى خلاله التداول في آفاق المرحلة المقبلة ،في ضوء الاستشارات الملزمة التي ستجري الاثنين المقبل لتكليف رئيس الحكومة العتيدة،وموقف الحريري وكتلته في هذه الاستشارات،وعما اذا كان سيدعم الخطيب في هذا الاطار.
وفهم ان الحريري لم يعط موقفا نهائيا في هذا المجال،وأبلغ الخطيب ان كتلة المستقبل ستعقد اجتماعا غدا لهذا الغرض،وفي ضوئه يتحدد الموقف النهائي للحريري والكتلة.
وفي هذا السياق تقول مصادر متابعة ان الموقف النهائي للحريري سوف يتبلور في ضوء الاتصالات التي يجريها مع مختلف الاطراف المعنية بالتكليف ،وكذلك في ظل المواقف الصادرة عن النواب السنة وفاعليات الطائفة التي ابدى البعض منها اعتراضا على تكليف الخطيب ،وهو ما يضع الرئيس الحريري في موقف حرج .
ولم تستبعد المصادر ان تخرج كتلة المستقبل بقرار يترجم حالة الاحراج ،كأن تترك لنواب الكتلة حرية التسمية في الاستشارات ،وهو ما يربك مواقف الكثير من النواب والكتل المتضامنة مع الحريري .
وفي هذه الحال ،تشير المصادر الى ان الاستشارات اذا ما حصلت ،ستخرج بانقسام في الرأي ،ما قد يربك أمر التكليف ويعكس الكثير من الاجتهادات من جهة،ويجعل التاليف اكثر صعوبة من جهة ثانية.
وترى المصادر نفسها ان اجتماع باريس للدول الداعمة للبنان ،والذي سيعقد الاربعاء المقبل ،ربما دفع البعض الى مراجعة الحسابات ،بعدما أوحى الاجتماع بأن لبنان ليس متروكا لقدره وان الانهيار ليس مسموحا به .وعلى هذا الاساس قد يكون الرئيس الحريري ومناصروه  تشجعوا لاعادة تكليفه شخصيا،او فرض مزيد من الضمانات على المرشح سمير الخطيب قبل الموافقة على تسميته في الاستشارات.
تختم المصادر بالقول ان غدا لناظره قريب ،وان الامور سوف تتبلور مساء الاحد ،ويتبين عندها الخيط الابيض من الخيط الاسود.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى