إغتراب

مراد في عيد المغترب اللبناني: الإغتراب جاهز للمساهمة في نهوض لبنان … ولكن!

 

 

الحوارنيوز -خاص
لمناسبة عيد المغترب اللبناني توجهت "الحوارنيوز" بسؤال عن حال الإغتراب وتطلعاته الوطنية والإغترابية الى المغترب آرماندو مراد نائب رئيس اتحاد المؤسسات العربية في فنزويلا، وكانت هذه الرؤية التي عبر عنها مراد بكثير من الشفافية والصدق.
"الاغتراب في حالة  ترقب لما يحصل في الوطن الأم على الصعيد السياسي والاقتصادي، وما يزال الكثير منهم مصدوم مما حصل في القطاع المصرفي ،ولكن حبهم  للبنان يجعلهم على جهوزية واستعداد للمساهمة في جميع المجالات لتخطي هذه الأزمة شرط ان يكون هناك مبادرات اصلاحية من قبل الحكومة والدولة وتوقيف الهدر والفساد لنيل ثقتهم، وقد تختلف مطالبهم . الكثير منهم مع الحراك من حيث المطالب المحقة ،ومنهم مع انتخابات مبكرة ،ومنهم مع الذهاب الى الدولة المدنية، ومنهم مع تغيير  في التركيبة الحاكمة والنظام التوافقي الطائفي" .
وأضاف مراد: "على الحكومة الحالية الأخذ بعين الاعتبار  المغتربين والتعامل معهم بطريقة الشراكة والإستفادة من القدرات الهائلة ليكونوا فعلا سفراء للبنان ، والمساهمة في التسويق والتعاون لفتح أسواق للمنتجات اللبنانية في بلدانهم في هذه الظروف الصعبة التي يعيشها الوطن".
وفي ما يخص المؤسسات الاغترابية رأى مراد  "ان الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم الموحدة  ومركزها بيروت، لديها فرصة ذهبية ليكون هناك ديناميكية للمساهمة في  الحلول بين لبنان المقيم ولبنان المغترب" .
وختم: انا مع فكرة إنشاء وزارة للمغتربين ،وان يكون الوزير والمديرون منتخبين ومعينين من قبل المغتربين بآلية ومعايير ديمقراطية قد تحدد لاحقا ،وان يكون هناك قانون خاص يراعي هذه الأمور .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى