دولياتسياسة

مؤتمر دولي تحت عنوان: “تعزيز السلام من خلال المحافظ على التراث”

ينظم المعهد الدولي للسلام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لقاء دوليا في شهر تموز المقبل في البحرين، يلقي خلاله الضوء "على سبل تعزيز السلام من خلال الحفاظ على التراث الثقافي في الدول التي تعاني من الأزمات والحروب، وخصوصاً بعض تلك الدول المتواجدة في العالم العربي".
ويشارك في اللقاء الذي يقام بالتعاون مع مؤسسة البابطين الكويتية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليوينسكو) وجامعة ليدن بهولندا "العديد من رؤساء الدول والوزراء والمسؤولين رفيعي المستوى المعنيين من وزراء الثقافة" والمسؤولين عن التراث التاريخي في عدد من البلدان المستهدفة الى جانب عدد من الخبراء.
ولهذه الغاية يبدأ مدير المعهد التنفيذي نجيب فريجي جولته على عدد من الدول المعنية لدعوتهم وقد استهلها بزيارة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار.
وسلم فريجي خلال اللقاء الشيخة مي "مسودة اللقاء الدولي" التي ثمّنت مبادرات وجهود المعهد الدولي للسلام ومكتبه الإقليمي بقيادة فريجي، مؤكدة على أهمية صون التراث الثقافي المادي وغير المادي لما له من دور في الارتقاء بالمجتمعات والدول.
بدوره توجّه نجيب فريجي بالشكر إلى الشيخة مي بنت محمد آل خليفة لدورها في تعزيز الحراك الثقافي في مملكة البحرين وجهودها في صناعة أجواء ثقافية تبني جسور التواصل ما الثقافة العربية الأصيلة والثقافات والحضارات الأخرى، مبدياً استعداده الدائم للتعاون من أجل تحقيق مشاريع مشتركة تساهم في تقريب وجهات النظر ما بين العالم العربي والدول الأخرى، تبرز النتاج الثقافي العربي في أفضل صوره وتخدم قضايا السلام في المنطقة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى