المحكمة الخاصةقضاء

غرفة الإستئناف لدى المحكمة الخاصة ومصير الحكم بحق عياش!

 

حكمت عبيد – الحوارنيوز خاص
غرفة الإستئناف لدى المحكمة الخاصة برئاسة رئيسة المحكمة القاضية ايفانا هردليشكوفا،ستقرر مصير الطعون التي تقدم بها كل من المدعي العام لدى المحكمة وفريق الدفاع عن المتهم سليم عياش والمتضررين، وذلك بعد أن يقدم الأطراف المعنية رأيهم في الطلبات في غضون الأسبوعين المقبلين على أن تبدأ المذاكرة بعد ذلك.
وقد حددت غرفة الاستئناف مهلة للمدعي العام تنتهي في 4 شباط المقبل لإيداع رأيه، كم حددت تاريخ 15 شباط كموعد أقصى للدفاع.
ووفقا للمعطيات فإن مهمة الغرفة ستكون صعبة، إذ أنها ستبدو عالقة بين الأخذ بعامل الشك الذي سيخدم المدان عياش وهذا يعني تبرأته حكما من التهم المنسوبة اليه، سيما وأن المدعي العام لم يتمكن من إثبات قضيته هذه، لاسيما نفي واقعة أن عياش كان خارج البلاد بين 15 و28 من شهر كانون الثاني من العام 2005 وهي الفترة التي نسب خلالها المدعي العام الكثير من التحركات للمدان عياش؛ وبين الإنحياز لمبدأ ديمومة المحكمة ووجوب إستمرار عملها، وهذا يعني رفض طلب الإستئناف المقدم من فريق الدفاع المكلف من المحكمة حماية مصالح عياش.
اذا كانت عناصر طلب الإستئناف المقدمة من فريق الدفاع عن عياش قوية، وهي كذلك وفق أكثر من رأي قانوني، فإن الغرفة ملزمة بالأخذ به وبتبرئة عياش وبالتالي سقوط اتوماتيكي لمبرر وجود قضايا متلازمة.
أما إذا راعت الغرفة الرغبة الدولية بوجوب إستمرار المحكمة وتثبيت الحكم الضعيف لغرفة الدرجة الأولى 1 بحق عياش، فإنها تكون بذلك كمن انتصر للمؤسسة على حساب العدالة.
لا يوجد مبرر يمنع قبول صفة فريق الدفاع عن عياش وحقه في الاستئناف، فالأخير لم يظهر سابقا وطوال فترة المحاكمات، ومن المؤكد أنه لن يظهرولو أراد ذلك لفعل أثناء المحاكمات.
وكما منحت المحكمة لنفسها بحق الشروع بالمحاكمات الغيابية، لا يمكنها حرمان اي مدان من حق الاستئناف غيابيا، خصوصا مع وضوح ضعف الأدلة المادية وحتى الظرفية التي استندت اليها غرفة البداية في حكمها على عياش.
بين ناري المهنية والضرورات الدولية عالقة غرفة الإستئناف لدى المحكمة الخاصة والتي تسلمت مؤخرا رأياً للقاضي رياشي على خلفية موقفه السلبي من حق المدان والمحكوم غيابيا بالإستئناف إلا إذا سلم نفسه، ويقول رياشي، في رأيه المنشور على موقع المحكمة، إن رأيه السابق كان رأياً أكاديمياً وأنه في ضوء مواقف الأطراف يمكن أن يبدل هذا الرأي!!
رياشي يحاول من خلال موقفه هذا الإحتفاظ بعضويته في غرفة الإستئناف بعد طلب إعفاء قدمة فريق الدفاع عن عياش على خلفية موقفه من موضوع الإستئناف، فهل سيقنع رياشي اللجنة المكلفة بدراسة طلب فريق الدفاع أم أن قراراً بتنحيته عن غرفة الاستئناف سيصدر؟ وما هو تأثير مثل هذا القرار على بقاء رياشي في المحكمة؟؟

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى