اخبار مصورةمنوعات

عيد سعيد ..بتوقيع الكورال المدرسي لمؤسسات الإمام الصدر

 


بقلم : عمار مروه  – بلجيكا
وسط اكبر ازمه مالية واقتصادية واجتماعية  وصحية هزت وتهز كل ارجاء واركان لبنان منذ نشأته بكل فئاته وطبقاته ، يصر الكورال المدرسي لمؤسسات الامام الصدر في مدينة صور ان يستقبل عيد الاضحى بما يليق به وباهلهم ومؤسستهم وناسهم ومدينتهم وبلدهم ،  لذلك قام الراعيان الفنيان لهذا الكورال وهما الفنانان الصديقان المايسترو ديانا مصطفى واخوها المايسترو الفنان والموزع والملحن الموسيقي  راجي مصطفى وافراد من الكورال بالعمل ضمن كل مراحل قواعد التباعد الاجتماعي سواء داخل الاستديو او خارجه على  تطويع عناصر الاغنيه العالميه المعروفه ب " عيد سعيد "التي ألّفَها ولحنها وغناها الفنانان العالميان مسعود كُرْتِس وماهر زين والتي يعرفها معظم سكان الدول التي تحتفل بعيدي الفطر والاضحى .
الاغنيه المعروفه عالمياً تحفل بنص بسيط ولحن احتفالي سهل يناسب اجواء الفرح والعرفان ، وقد تناولها الفنان راجي مصطفى بتوزيع احترافي لائق لمكوناتها  ولكن بخصوصيه محليه تحفل بشفافيه خاصه وهو يعيد ابداعها بما يوازي روحها ونبضها الموسيقي حيث ابقاها على  ايقاعها المربع الذي يضرب على نبض :  ٤/٤ (لف حديث مركب ) وحولها المايسترو راجي من مقام ال : ( لا ماجور  الى مقام فا ماجور )
من : (La major الى مقام Fa major )لتتناسب مع الامكانيات الصوتيه لفتيات الكورال اولاً ، اما ثانياً فنراه دخل بالاضافات من بداية الأنشودة  في شطرها  الثالث حيث اضاف صوتا ثانيا على البعد الثالث فوق اللحن .
في الشطر الرابع ايضاً اضاف صوتا ثانيا وثالثا على  البعد الثالث والخامس فوق اللحن . كذلك حصل مع جملة "فيك السرور" حيث اضاف الاستاذ راجي ايضاً  صوتا ثانيا على البعد الثالث تحت اللحن في بعض الكلمات ليُنهي الجملة بأصوات هارمونية مرافقة للحن الرئيسي .
في جملة "عيد سعيد" اضاف المايسترو راجي ايضاً صوت كونتربانطي  مشابه للحن الرئيسي متآلفاً تحته بالتوازي .أما في جملة "الهي يا الله" في الأعادة الأولى اضاف له ايضاً  صوتا ثانيا على البعد الثالث فوق اللحن الرئيسي . في الاعادة الثانية وفوق الصوت الثاني اضاف ايضاً  صوت كونتربانطي متوافق ليسير بالتوازي  فوق اللحن الرئيسي .
باختصار جاءت إضافات المايسترو راجي مصطفى لتساهم في اشعال العمل بمزيد من ألف الالوان الممتلئه بالزهو والفرح  وزيادة منسوب الغنى اللحني والهارموني فيه ،آخِذةً بعين الاعتبار التحليق بامكانات الكورال والتأكيد على قدرة الروح المحليه في تناول هكذا اعمال بروح تحترم المضمون دون تغييرات تريد ان تستعرض عضلاتها المحليه بتكبّر  وغرور ، بل تواضعت امامه بإضافات إقتصاديه محكمه، وهي تضيفها بحبٍ وحذر وحكمه ، وهو ما عودنا عليه دائماً الفنانان راجي وديانا في اساليب وطرائق تعاملهما الفني والتربوي الشفاف والراقي دائماً .
مره جديده يقف كورال مدينه صور امام الملأ ليقول اننا شعب عريق لن تموت روحه ابداً امام الصعاب والويلات التي تحاصرنا بلا رحمه ولا شفقه في معركه الكرامه الانسانيه ضد كل ما يمس روح شعب سينتصر  رغم كل شيء!.
ديانا وراجي مصطفى شكراً لكما ولكل صبيه وفتاه في كورال مدينتنا العظيمه عروس التاريخ المعطاء الذي لا يعرف الا الحب والانتصار مهما كان !
اضحى مبارك للجميع .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى