سياسةمحليات لبنانية

رسالة ثالثة الى المتنورين السُنّة: نادي الأربعة يتّم السنة ولا صفة تمثيلية له

 


القاضي حاتم ماضي -الحوارنيوز

لقد بدات طلائع  الانتفاضة  السنيّة  تظهر. 
الشيخ بهاء الدين رفيق  الحريري قال ما  نقوله. 
النائب  فيصل عمر كرامي تبنى  ما  كتبناه.
انها  بداية صحوة  سنية وازنة .  نتمنى ان  تستمر وانا  على يقين   انها ستستمر، لان "نادي الاربعة "
لا   يمثل   السنة.
ان هذا النادي اصطنع لنفسهدورا "تمثيليا"  ليس  له.
هل  يملكون  الجرأة ليخبروا   مجتمعهم  الذي يدعون تمثيله   زورا"  ان الرئيس المكلّف لم  يصنع  في "بيتهم"   وانما   في   " بيت"  آخر وهم وافقوا  بصماً؟! 
هل يملكون  الجرأة لاطلاعنا على ما انجزوه للسنة
خلال مشاركتهم  في السلطة. 
لم   يكن  السنة  أيتاماً بقدر ما  كانوا في عهودهم .
وحده مفتي الجمهورية  يحق   له ان ينطق  باسم
السنة.، ولهذا   السبب غيبوه  كما غيبوا الضمير  سليم   الحص.
لن استكين في  مطالبة  المتنورين عندنا لوضع  حد
"لنادي  الاربعة"  ومنعهم من  ادعاء تمثيل السنة،  والا
تصدّعت هذه الطائفة  اكثر  مما   هي متصدعة بفعل "نادي الاربعة".

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى