ثقافة

توأمة أهلية ثقافية تراثية بين صور و قرطاج


  حدث تاريخي بامتياز أثمر بفضل طموح ابن صور الباحث منير بدوي لتحقيق حلم يراودنا جميعا ،هو إعادة العلاقات الإنسانية والاجتماعية بين صور الأم و قرطاج الابنة الوفية بعد فراق دام  2200 سنة .
فقد استطاع بعد سنين مديدة من التواصل  والعقبات الجمة ثم المثابرة بزيارات عديدة لتونس الخضراء..تحقق حلمه بلقاء الأهل بعد غياب ،عبر توقيع عقد توأمة أهلية ثقافية تراثية بين جمعية صور تراث وانماء ممثلة برئيسها الباحث منير بدوي، وجمعية خطى – تونس برئيسها  السيد نبوي عويني ونائب الرئيس السيد علاء الدين منصري  واعضاء الجمعية التونسية ومنسقة جمعية صور في تونس مصممة الازياء اميرة غضباني ،ومباركة من نائب رئيس بلدية قرطاج السيد محمد علي الحمامي .
بداية تحدث بدوي في المناسبة عن" اللقاء المثمر مع الأهل الاحبة في قرطاج عبر إنجاز تاريخي بتوقيع عقد التوأمة الأول في تونس والذي سوف يكون التوقيع الثاني في صور لبنان خلال هذه السنة ، واعتبر ثمرة هذا الارتباط الاجتماعي والإنساني في إقامة أول نشاط ثقافي فني مشترك سهرة فنية واعدة إلى " نجوم أطفال العرب "  بمشاركة أطفال مبدعين من  ثمانية دول عربية على مسرح قرطاج الأثري الدولي خلال نهاية شهر اب / اغسطس 2019  .
ثم كانت كلمة لرئيس جمعية خطى التونسية  نبوي عويني الذي أكد على نجاح نشاطات الجمعية المتنوعة منذ سنوات عدة، ومتوجا اليوم بتوقيع عقد الشراكة الأهلية والثقافية التي سوف تنتج  مستقبلا نشاطات هادفة اجتماعيا وثقافيا واقتصاديا بين صور و قرطاج.
وتحدث نائب رئيس  بلدية قرطاج  محمد علي الحمامي مباركا التوأمة بين الجمعيتين التونسية واللبنانية، منوها بجهود القيمين ومتمنيا لهم التعاون المستمر، لانه يجمعنا كثير من الأرث العريق بعادات وموروثات تراثية ما زالت موجودة  فينا منذ زمن قرطاج المجيد .
كلمة أخيرة لنائب جمعية خطى  علاء الدين منصري الذي اعتبر هذا العقد بمثابة عهد وأمانة بين الجمعيتين ، شاكرا بلدية قرطاج لاحتضانها نشاطات جمعية خطى ،وخاصة رعايتها الكريمة لسهرة نجوم أطفال العرب على مسرح قرطاج الدولي بمساع حميدة من رئيسة البلدية الدكتورة حياة بيوض، و اهتمام كبير من نائب رئيس البلدية  محمد علي حمامي، وكل من سعى لإنجاح هذا النشاط الثقافي الفني الهام جدا على مستوى العالم العربي ، واعدا بمزيد من التعاون مع جمعية صور تراث وانماء وتبادل الخبرات والزيارات والنشاطات المتنوعة .
وفي الختام تم توقيع عقد التوأمة بين الجمعيتين .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى