سياسةمحليات لبنانية

الكلام على دواء مالارون ليس مسندا..

كلام أبو خليل 

الحوارنيوز – خاص
لم تنف وزارة الصحة وجود دواء "مالارون" للأطفال في مستودعاتها فهو دواء "يأتي كهبة من منظمة الصحة العالمية لغالبية دول شرق المتوسط" وتصنعه "شركة G SK العالمية ومقرها نيويورك" وليس إسرائيل كما أشار الكاتب اسعد أبو خليل على صفحته الإلكترونية متهما وزارة الصحة بالتطبيع.
لا أحد يشكك بوطنية وزير الصحة ومهنيته، وكثير من أهل الإختصاص رأوا في الولاية غير المكتملة للوزير الدكتور جميل جبق فرصة نادرة بإعادة انتظام العمل في الوزارة ووقف الهدر والفساد وهو ما تحقق فعلا من خلال خفض كبير للنفقات وزيادة ملحوظة بالخدمات، غير أن ملاحظة أبو خليل على قساوتها لا ترقى الى مستوى الإتهام لكنها إشارة الى وجوب الحذر والتشدد بالمراقبة "من قبل مصلحة التفتيش الصيدلي في الوزارة" وفقا لتعليق النائب السابق إسماعيل سكرية على الموضوع، ونقله على صفحته أبو خليل أيضا.
نقل أبو خليل لملاحظة النائب سكرية بمثابة التراجع عن الإتهام بالتطبيع سيما وأن كلام أبو خليل لم يكن دقيقا بالمعنيين الإداري والقانوني. هو اتهم الوزارة بالتطبيع على أساس أن الدواء صناعة إسرائيلية ولم يرفق زعمه بأي مستند، فيما مستشار وزير الصحة رياض فضل الله أكد أن الدواء هو صناعة أميركية وفقا للقيود الرسمية ورغم ذلك فإن هذا الدواء يأتي كهبة من منظمة الصحة العالمية و"غير مسجل بوزارة الصحة اللبنانية ولا يدخل ضمن مناقصات الوزارة لاستدراج عروض شراء".
ويضيف فضل الله أن "الدواء المسجل لعلاج الملاريا بلبنان هو Lariam لشركة Omnipharma  اللبنانية".


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى