سياسةمحليات لبنانية

السبب الذي حمل فرنجية على انتقاد الرئيس المكلف؟

 

حكمت عبيد – خاص
فاجأ الوزير السابق قائد تيار المردة سليمان فرنجية حلفاءه السياسيين قبل خصومه، بموقف حاد استهدف فيه الرئيس المكلف غامزا من قناة التأليف في شكلها ومضمونها.
قال الوزير فرنجية:" حتى الآن طبخة الحكومة تظهر أنها حكومة ظاهرها مستقل وباطنها مرتبط بباسيل؟
حكومة تضم مستقلين تاريخهم تسويات مع أصحاب النفوذ والسلطة وسياسيين مشهود لهم بالتقلب. إلا اذا الله الهم الرئيس المكلف".
مصادر معنية قالت ل "الحوارنيوز" أن موقف فرنجية لا يجب أن تؤخذ له أبعاد إنقلابية على الرئيس المكلف ودعم مساعيه المشكورة، لكنها، تضيف  "انه تنبيه أو لفت نظر للرئيس المكلف أن بعض من هم الى جانبيه أناس وصوليون وانتهازيون فليحذر منهم".
وتقول المعلومات الخاصة ل "الحوارنيوز" أن معلومات أولية رشحت بأن مديرا عاما سابقا لمؤسسة عامة معنية بملف المهجرين ،يقوم بمهام المستشار للرئيس المكلف وهو شخص معروف بتقلباته السياسية " من الحزب القومي السوري الى مستشار لدى الرئيس ميشال المر فمرشح على لوائح التيار الوطني الحر، وأن هذه التقلبات لطالما انطوت على الكثير من الإنتهازية التي لا توحي بالثقة بشخص المستشار المقلب".
وتتابع المصادر:" إن أجواء أولية بلغت دار بنشعي والعديد من القوى أن ثمة ميلا لتوزير "المستشار" عينه وزيرا للأشغال العامة والنقل، وهو أمر مرفوض لسبب بسيط مرتبط بحزبية المستشار المعروفة".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى