الرئيسية

الانتخابات الإسرائيلية الاثنين:الاستطلاعات ترجح تغلب معسكر نتنياهو من دون أغلبية

 

الحوار نيوز – خاص
قبل ثلاثة أيام على الانتخابات الإسرائيلية يوم الاثنين المقبل في الثاني من آذار،رجحت الاستطلاعات تقدم معسكر اليمين بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على المعسكر الآخر الذي يتزعمه بيني غانتس ،ولكن من دون حصول أي من المعسكرين على أغلبية 61 مقعدا تعزز قدرته على تشكيل حكومة جديدة ،وهو ما يحمل بعض المراقبين على توقع الدعوة الى انتخابات رابعة على التوالي منذ العام الماضي.
فقد أظهر استطلاعان نُشرا اليوم الجمعة، تعادل حزب الليكود بزعامة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وكتلة "كاحول لافان"(أزرق أبيض) برئاسة بيني غانتس. لكن معسكر نتنياهو يتفوق على معسكر غانتس بفارق كبير، رغم أن كتلة اليمين لا تحصل حتى الآن على أغلبية 61 عضو كنيست تمكنها من تشكيل حكومة.
ووفقا للاستطلاعين في صحيفتي "يسرائيل هيوم" و"معاريف"، فإن قوة معسكر نتنياهو 57 مقعدا. وحسب "يسرائيل هيوم"، سيحصل الليكود على 33 مقعدا، وتحالف أحزاب اليمين المتطرف "إلى اليمين" 9 مقاعد، شاس 8 مقاعد، "يهدوت هتوراة" 7 مقاعد.
وبحسب استطلاع "معاريف"، يحصل الليكود على 34 مقعدا، شاس 9 مقاعد، "يهدوت هتوراة" 7 مقاعد، "إلى اليمين" 7 مقاعد.
وتوقع استطلاع "يسرائيل هيوم" أن قوة معسكر غانتس 42 مقعدا، بحصول "كاحول لافان" على 33 مقعدا، وكتلة "العمل – غيشر – ميرتس" 9 مقاعد. وحسب استطلاع "معاريف" فإن قوة هذا المعسكر 43 مقعدا، 34 لـ"كاحول لافان"، و9 لـ"العمل – غيشر – ميرتس".
وتحصل القائمة العربية المشتركة وفقا لـ"يسرائيل هيوم" على 14 مقعدا، وحزب "يسرائيل بيتينو" برئاسة أفيغدور ليبرمان على 7 مقاعد. وتبقى قوة ليبرمان على حالها في استطلاع "معاريف" لكن المشتركة تحصل على 13 مقعدا.
وقال 49% في "يسرائيل هيوم" إن نتنياهو الأنسب لتولي رئاسة الحكومة، بينما يعتقد 35% أن غانتس الأنسب لتولي المنصب. وفي استطلاع "معاريف"، قال 45% إن نتنياهو الأنسب، مقابل 36% اعتبروا أن غانتس الأنسب.
وقال 9% من ناخبي الليكود و11% من ناخبي "كاحول لافان"، في استطلاع "يسرائيل هيوم"، إنهم غيروا رأيهم في أعقاب الحملات الانتخابية والأحداث في الأسابيع الأخيرة، ما يعني أنهم قد يغيرون تصويتهم لحزب آخر.
وشدد 42% على أن الدافع الأساسي لتصويتهم لحزب معين هو رئيس الحزب. ورأى 38% أن إسرائيل متجهة لانتخابات رابعة للكنيست، ما يعني استمرار الأزمة السياسية والفشل في تشكيل حكومة، بينما عبر 31% عن قناعته بأنه ستشكل حكومة يمين بعد الانتخابات القريبة.

وأوضح استطلاع ثالث نشرت نتائجه القناة الإسرائيلية "كان 11"، مساء الخميس ،أن معسكر نتنياهو يتفوق على معسكر غانتس، إذ يحصل على 58 مقعدا، فيما يحصل المعسكر الآخر على 42 مقعدا دون احتساب القائمة المشتركة.
وكشف الاستطلاع أن حزب الليكود، يُحافظ على تقدمه بمقعد واحد على "كاحول لافان"، مقارنة بالاستطلاع السابق الذي نشرته القناة، ليحصل بذلك على 35 مقعدا مقابل 34 مقعدا.
واتفق استطلاع القناة "كان 11" مع الاستطلاع الذي نشره موقع صحيفة "معاريف"، على أن ليبرمان سيحصل على 6 مقاعد فقط.
وأشار الاستطلاع إلى أن أحد أسباب ازدياد قوة اليمين، هو تراجُع نسبة المصوتين الذين لم يُقرروا بعد لمن سيصوتون، والتي بلغت 7%.
وتراجع تحالف "العمل – غيشر – ميرتس"، إلى 8 مقاعد، وتحافظ القائمة المشتركة مرة أخرى على 14 مقعدًا، كما يحافظ "شاس" على قوته التي تُقدّر بثمانية مقاعد.
وتتعزز قوة كتلة "يهدوت هتوراة" لتحصل على 8 مقاعد كذلك، بينما تزيد "يمينا" قليلا، لتصل إلى سبعة مقاعد.
وفي هذا الاستطلاع أيضا، لا يعبر حزب "عوتسما يهوديت" نسبة الحسم، ويحصل على 1.6% من الأصوات، أي أقل بـ0.3% من الاستطلاع السابق الذي نشرته القناة.
وذكر الاستطلاع أنه لا خوف كبيرا لدى الناخبين من تفشي فيروس كورونا في يوم الانتخابات وفي الأماكن المخصصة للاقتراع.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى