سياسةمحليات لبنانية

أنور الخليل يحتكم للقضاء لكشف “حملة التضليل الممهنجة”

الحوارنيوز – خاص

دأبت مواقع تواصل وهمية منذ مدة على فبركة أخبار كاذبة بهدف تضليل الرأي العام من خلال تلفيق الأكاذيب بحق النائب أنور الخليل.

 هذه الأخبار التضليلية يتم تناقلها على مواقع عامة وخاصة بهدف تشويه صورة النائب الخليل الذي عرف منذ عمله في الشأن العام بمناقبيته وإلتزامه القانون ودعواته الدائمة للإصلاح السياسي والإداري والمالي وإلى إعادة إنتاج السلطة السياسية، بما يحقق تطلعات الشعب اللبناني وشبابه وشاباته بوطن حر وسيد، ويحمي الإنجازات الوطنية الكبرى التي تحققت، لاسيما تحرير الأرض من العدو الإسرائيلي بفعل تضحيات اللبنانيين بعامة والمقاومين الجنوبيين بخاصة، وصون الوطن وسيادته من كل إعتداء اسرائيلي او إرهابي.

وتعليقاً على آخر  حملات الأضاليل صدر عن المكتب الاعلامي للنائب أنور الخليل البيان التالي:

تقدّم النائب أنور الخليل أمام النيابة العامة التمييزية بدعوى قضائية  ضد مجهول  وكل من يثبته التحقيق فاعلا  او شريكا او محرضا او متدخلا ، على خلفية فيديو مفبرك نشر منذ يومين بعنوان “أبرز التحويلات المالية التي حصلت بغالبيتها بعد ١٧ تشرين ٢٠١٩ “على حساب “سترايكر” على تويتر  وعلى موقع tayyar.org_وعلى موقع يوتيوب ومنصات التواصل الاجتماعي والواتساب  . واعتبر المدعي ان في فبركة هذا الفيديو محاولة اغتيال سياسي والحاق اقصى درجات الضرر المعنوي والمادي به مع علم المدعى عليه المسبق انه لا اساس لهذه الاتهامات من الصحة وان المدعي براء منها.

ويأتي هذا الفيديو في سياق حملة ممنهجة تنظمها الغرف السوداء لدى فريق سياسي يتعمد تضليل الرأي العام و بث الأكاذيب، و تشويه وتلفيق وتزوير الحقائق  بالتلطي خلف حسابات مجهولة على مواقع التواصل الاجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى