دولياتسياسة

أميركا تعيد انتخاب نائب توفي الشهر الماضي !؟

 

الحوار نيوز – وكالات

أعاد الأميركيون في ولاية بنسلفانيا انتخاب نائب توفي قبل شهر في ظاهرة لعلها الأولى من نوعها،وبغالبية ساحقة، عضوا في برلمان الولاية.

فقد توفي الديمقراطي توني ديلوكا الذي يمثل إحدى ضواحي مدينة بيتسبورغ في برلمان الولاية في 9 أكتوبر عن عمر ناهز 85 عاما، لكن الأوان كان قد فات لإزالة اسمه من القوائم الانتخابية.

واستعاد ديلوكا مقعده بنسبة 85 بالمئة من الأصوات مع فرز 98 بالمئة منها.وسوف يتم إجراء انتخابات خاصة بالمقعد لتحديد من سيشغله، حسبما ذكرت “فرانس برس”.

وقال الحزب الديمقراطي في بنسلفانيا على تويتر: “بينما نشعر بالحزن الشديد لفقدان النائب توني ديلوكا، نحن فخورون برؤية الناخبين يواصلون إظهار ثقتهم به وبالتزامه بالقيم الديمقراطية من خلال إعادة انتخابه بعد وفاته”.

 ضربة  موجعة لترامب

وفاز الديمقراطيان جوش شابيرو وجون فيترمان، صباح الأربعاء، بمنصبين مهمين في ولاية بنسلفانيا ذات الأهمية الكبيرة في الانتخابات النصفية.

وكسب الديمقراطيون مقعدا حاسما للسيطرة على مجلس الشيوخ، بفوز جون فيترمان في ولاية بنسلفانيا على المرشح المدعوم من دونالد ترامب محمد أوز، وفقا لقناتي “فوكس نيوز” و”إن بي سي” الأميركيتين.

وواجه فيترمان الذي كان يتعافى من جلطة دماغية أصيب بها في مايو، المرشح الجمهوري محمد أوز، في واحدة من أكثر المعارك تنافسية في انتخابات منتصف الولاية.

 

وقال فيترمان في مؤتمر صحفي: “راهنّا على سكان بنسلفانيا ولم يخذلونا. لن أخذلكم”، مشيرا إلى أن “هذا السباق الانتخابي يعكس نضال كل عامل في الولاية”.

وأضاف: “سأدافع عن حقوق المرأة والحقوق بضمان اجتماعي في ولاية بنسلفانيا”.

واختتم قائلا: “ينبغي أن نحافظ على الديمقراطية في ولاية بنسلفانيا”.

كذلك واجه الجمهوري المسيحي اليميني دوغ ماستريانو المقرب من ترامب والمشكك في فوز الرئيس جو بايدن في انتخابات 2020، هزيمة كبيرة أمام الديمقراطي الوسطي جوش شابيرو الذي فاز بمنصب حاكم بنسلفانيا، كما ذكرت وسائل إعلام الثلاثاء.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى